]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الى اين ايه القادة

بواسطة: اديب الحربي  |  بتاريخ: 2012-06-29 ، الوقت: 01:10:46
  • تقييم المقالة:

 
ان النخب التي لطالما خذلت شعبها على مدى عقود من الزمن وعجزت عن احداث التقارب بين ابناء الوطن بل وساهمت في تاجيج الاوضاع في الماضي وكانت سببا في ضياع الدوله نراها اليوم تتصدر المشهد وبنفس العقليات والافكار القديمه التي تجاوزها الشعب فاصبح الشعب كرة يتقاذفها النخب المتصارعه(القادة) يمينا وشمالأ
ان خذلان النخب المتكرر لشعبنا هو مايفسر لنا الاخفاق المتكرر تجاة حريتنا واستعادة دولتنا... وماكان الربيع العربي لينجح لولا وجود نخب وقيادات ملتحمه مع شعبها وقياده لديها دراسه موضوعيه للواقع وللظروف الاقليميه لديها مشروع استراتيجي لاستعادة وطن مسلوب لدى الغير
ومع ذالك نناشد القادة على تعبئه الجماهير خلف مشروع وطني وليس خلف شعارات منطقيه او خلف افراد لان الوطن كبير وعظيم لايمكننا ان نغزمه او ان نتاجر فيه
ان الجنوب لديه الكثير من القادة بل افرز الكثير من النخب والكفاءات الكبيرة يمكن ان يك...ونوا تعرضو للتهميش والاقصاء ولاكن هذا لايعفيهم من مسؤولياتهم تجاه وطنهم
نرجوا من القاده ان يدركوا بان الشعب الجنوبي قد سبقهم في تقدير الموقف ورؤيه المستقبل والتفاعل مع الواقع والحفاظ على الروح الوطنيه ولهذا الشعب الجنوبي قدم التضحيات والشهداء الكثير الكثير ومع ذالك سيشق طريقه رغم صراع النخب فيما بينها وسيجد حلا لمعضله الفراغ القيادي باذن الله
ونذكرهم (القاده) بان الشعب هو من اعاد لهم المسؤوليه واعادهم الى الواجهه بعد ان كانوا معزولين ونرجوا منهم الكف عن الانانيه والاستعلاء على الناس وان يدركوا بان امامهم وطن مسلوب وليست قضيه وطنيه
املنا بان تدرك القاده مسؤولياتهم ويكونو في مستوى تطلعات الشعب الجنوبي الذي يطمح بالعيش بكرامه وحريه في وطن يتسع للجميع


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق