]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شهداء الجيش والشرطة : أحنا ولادك يا مصر : بقلم سلوي أحمد

بواسطة: سلوى أحمد  |  بتاريخ: 2012-06-28 ، الوقت: 23:12:48
  • تقييم المقالة:

سؤال يطرح نفسه وبشده هل شهداء الجيش والشرطة من ابناء الوطن أم لا ؟

منذ احداث الخامس والعشرين من يناير وإلي اليوم تساقط عدد ليس بالقليل من افراد الشرطة والقوات المسلحة علي الجانب الاخر تساقط عدد ايضا ليس بالقليل من المتظاهرين الذين شاركوا في التظاهرات المختلفة التي وقعت علي ارض الوطن منذ احداث الخامس والعشرين من يناير وحتي و الي اليوم

 

وما لا يستطيع  احد ان ينكره ان  هؤلاء وهؤلاء هم ابناء الوطن دافع كل منهم وفي موقعه عن  وطنه فمن خرج للمطالبة بالحرية والعدالة الاجتماعية لا يحركة شئ الا حبه لوطنه ورغبته في ان يكون افضل مصري, ومن وقف ليؤدي واجبه ويقوم  بدوره في حفظ الامن وتجنيب البلاد مخاطر الفوضي هو ايضا مصري

 

اذا رجل الشرطة والجيش مصري والمتظاهر ايضا مصري كل منه ادي دوره الذي  راي من خلاله انه يخدم وطنه ويدافع عنه الامر المستغرب بعد ذلك ان نري التكريم لكل من خرج متظاهر سواء كان سلميا او غير سلمي سواء كان  يهدف الي مصلحة الوطن او هدمه ثم بعد ذلك نري اهمال واضح ومتعمد من الجميع لشهداء الشرطة والقوات المسلحة وكأن هؤلاء ليسوا بمصريين وكانهم غزاهء فلا قدر لهم ولا قيمة

 

ان كل فرد من افراد القوات المسلحة والجيش سقط  علي ارض الوطن وهو يؤدي دوره في حمايته والحفاظ عليه له حق التكريم والاشاده لانه مصري دمه مصري مات فداء لمصر فهو ليس بالعدو او المحتل الغازي الذي يباح دمه ويهدر بلا تمن , ان شهداء الشرطة والجيش من حقهم ان يحظو ا بما يحظي  به غيرهم, من حق ابائهم واسرهم  ان  يكرم ابناءهم ويقدر دورهم وبذلهم لارواحهم في سبيل الوطن

 

ولكن للاسف هذا لا يحدث فلا حديث عن هؤلاء ولا ذكر لهم و واخر فصل من فصول الاهمال كان منذ يايام  عندما التقي محمد مرسي الذي هو رئيس مصر الان باسر الشهداء لتكريمهم دون ان يكون من بينهم اسر شهداء الجيش او الشرطة . اني اتساءل كيف لكل فرد من افراد الجيش والشرطة ان يؤدي دوره اذا كان يري هذا الاهمال والتفريض في دمه كيف يؤدي واجبه اذا كان يعامل من ابناء وطنه علي انه عدو مباح دمه لا تقدير له ولا تكريم

 

وتتضاعف المصيبة عندما يأتي الرئيس المنتخب الذي من المفترض انه رئيس لكل المصريين فيهمل هؤلاء الشهداء ولا يضمهم الي قائمة من يكرمهم كيف لهم  بعد ذلك ان يعاونه في اعادة الامن والامان وهو لا يعترف بهم ولا بدمائهم التي سالت لتحمي تراب الوطن وتحافظ علي امنه ,كيف ينمو بداخلهم شعور الولاء والانتماء للوطن ؟ الوطن الذي اعتبرهم اعداءله  فلا حق لهم ولا تقدير

 

ان الجيش والشرطة هم جزء من ابناء الوطن ليسوا بالمحتلين او الاعداء لابد ان يجدوا التكريم من وطنهم لابد ان يشعروا بان لهم حق كاي مواطن علي ارض الوطن فتلك النظرة العدائية لافراد الشرطة علي وجه التحديد ستمضي بنا الي طريق مظلم يتبدد معه الامن والامان وتنتشر فيه الفوضي والخراب , ان الوطن مطالب بان يكرم شهداء الشرطة والجيش مطالب بان يعترف بانهم ضحوا من اجله ومن اجل استقراره وانهم دفعوا حياتهم ثمنا لحياته .

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق