]]>
خواطر :
يا فؤادي ، سمعت دقات همسا على أبوابك ... أخاف أنك في مستنقع الهوى واقع ... اتركنا من أهوال الهوى ، أسأل أهل الهوى لترى...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ذنباً لا يغتفر ...سارة مهدى

بواسطة: سارة مهدى  |  بتاريخ: 2012-06-27 ، الوقت: 20:05:14
  • تقييم المقالة:

"ذنباً لا يغتفر"
الخيانة جريمة شنعاء  لا تغتفر...
يقشعر لها البدن يبكى لها القمر...
 فالمشاعر تفارق فيها الروح الجسد...
 دون أن تبكى أو تقشعر لها غرائم القدر ...
 لمن تركت الشرف أيتها النفس المعمرة بالرزائل...
فمهما قلتى فخيانتك ذنباً لا يغتفر...
أذهبى إلى هذا البئر فالشرف إذا ضاع أنتحر الوفاء وإنهدر...
 فخيانة الشرف لابد لمن قام بها أن ينتحر...
أذهبى بظمئك يانفس إلى حيث لا يراكى أى من البشر...
فالبشر يسامحون إلا اخطاء خيانة الجسد...
 منذ قديم الأزل وحتى يومنا هذا...
 فما ضاع لا يسترد بالعفو والصفح...
 وحتى ان وافق البشر ...
على انقاذ الخيانة من براثن الفضيلة والشرف ...
 فالخيانة سبحت فى بئر عميق لا يستطيع أن ينقذها منه أحد...
 أو يغفر لها أسواط تعذيب هذا الجسد ...
  فالخيانة مهما تناسيناها ...
فهى تعد ذنباً لا ينتسى لا يغتفر ...
حتى وان حاولت مع هؤلاء البشر....
سيظل دوماً حدثاً لا ينتسى  أثره ولا يغتفر....
بقلمى أنا سارةhttps://www.facebook.com/photo.php?fbid=430158103663249&set=a.369609819718078.97894.369601206385606&type=3&theater


https://www.facebook.com/pages/%D9%87%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%AA-%D9%82%D9%84%D8%A8%D9%89/369601206385606


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق