]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مثلما امرأة

بواسطة: الشاعرة منى خضر  |  بتاريخ: 2012-06-27 ، الوقت: 15:59:46
  • تقييم المقالة:
مثلما امرأة............... الوصلة الاولى حبيبي هل الأسى كائن حي حبيبي بتلك الليلة رأيته......... بأم عيني يمشيى على الطريق وأنت....... هناك تفر من أحضاني حبيبي هل للندى دموع بتلك الليلة رأيتها تندي جبيني حبيبي هل الشقاء امرأة لقد رأيتها بتلك الليلة تهرول على الهامش تلملم بقايا رحيل أمشاج المنايا واهتزاز أوتار الحشايا حبيبي هل قابلتم مثلما امرأة الوصلة الثانية  حبيبي  كيف أكون منك وتلفظني دماءك كيف أكون بداخلك وتلقي بي أوصالك كيف أكون منك ولا تقبلني خصالك أرفض الانصياع أرفض الارتجاع حبيبي تخل عن عنادك فلن تنجو من أقدارك ولن تقهرني سهامك وسأظل أحبك حتى أموت في ركابك حبيبي لا تقل ان هذا عتابك فلم أرتكب مايدعو لعذابك حبيبي   صكوك.....الحب حبيبي لقد تعثرت خطاناوالتقينا في دروب هوانا لم يمسسنا الجان أو جبروت الشيطان بل ذهبنا طواعية وبلا اذعان لخمائل الحنان وقيود الأمان حبيبي لم نشأ أن يكون لنا خلان فكيف ننقض عهود وصكوك الحب وبلوغ المرام   سود الظلام أو تخلق الجحور أو تمتد القفار كيف........ يزداد البكاء ويعلو النحيب كيف يشرق الوجود يأتي النهار ويعود البحار كيف كيف حبيبي قل لي كيف ينكسر الجدار ونركض أحرار في دنيا

الأسرار 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق