]]>
خواطر :
خيبة أمل ، عندما يكتشف الإنسان أنه في محيط تحت خط الصفر ، لا يستطيع الغوص أو السباحة فيه...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . فلا تكتُمُنَّ اللهَ ما في نُفوسكم ليَخفَى ومهما يُكتَمِ اللهُ يَعلَمِ يُؤخَّرْ فيُوضَعْ في كتابٍ فيدَّخَرْ ليوم الحسابِ أو يُعَجَّلْ فيُنقَمِ (زهير بن أبي سلمى   (طيف امرأه) . 

لأنها امرأة

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-06-27 ، الوقت: 11:10:19
  • تقييم المقالة:

لأنها إمرأة...فبيت زوجها عزتها....و أبغض الحلال عند الله الطلاق...و إن ابتلت به...فبيت أهلها....لها أعز...و إن لم ترزق بزوج....فلأن الأنسب لم تصادف...فما أكرمها عفيفة ...عذراء... تسابق الأخريات إلى الجنة...و خلقت من ضلع آدم... إذن هي مكملة الرجل...تحت قوامته...تسكن...وليست لرئاسته ....هي خلقت....إلا لغدر الزمان في حقوقه ...انهاك ....فرضي....ولم يكن له في ذلك ....كلام....فما ذا يريد؟؟؟....وسبحان الله في شأنها....و من العذراء مريم ...له فيهاآيات.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق