]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

المشروع السياسي في اليمن

بواسطة: جمال حمود علي أحمد الفقيه العريقي  |  بتاريخ: 2012-06-24 ، الوقت: 08:23:05
  • تقييم المقالة:

المشروع السياسي في اليمن  ان المشروع السياسي في اليمن هو مشروع سيحرم سياسة الوطن الي الافضل وسيعمل على وحدة الوطن والاستقرار وخروج الوطن من جميع الأزمات التي هو عليها ان هذا المشروع سيجمع تحت سقفة كافة الأطراف السياسية من الحراك الجنوبي والحوثين والشباب الثورة واحزاب اللقاء المشترك وحزب المؤتمر لكي يتحقق هذا المشروع يجب ان تتفق كافة الأطراف على  تنفيد المشروع إيمانا ويقينانآ وان المشروع يتضمن عدة نقاط : ١) اعادة بناء الوطن سياسيا  ٢) حل جميع الأزمات السياسية في الوطن مثل القضية الجنوبية ، وقضية الحوثين ،الخ  ٣) بناء الديمقراطية وتنطيم اساسآ لها  ٤)التعدية الحزبية والتبادل السلمي لسلطة  ٥) ائتلاف شباب الثورة  النقطة الاولة /  كيف نبني الوطن سياسيآ ؟ لكي نبني الوطن سياسيا يتوجب علينا حل جميع الأزمات حتي تستمر العملية السياسية في الوطن بستقرار ومن ابراز القضايا التي بعدم حلولها تستطيع ان تقف امام هذا المشروع هي القضية الجنوبية التي يمثلها الحرك الجنوبي ونعرف جميعا ان اي قضية يمتلها حرك فيعني ان القضية انتقلت من حالة الجمود الي الحركة لتحقيق اهدافها ان هذا القضية هي ليست قضية مشروع اسثماري بل قضية شعب ودولة فيجب على كل  التيارات السياسية ان تقف لحل هذا القضية حتي نجد حلولا مرضية لكل الأطراف وان الحور مع الحرك الجنوبي تحت سقف الوحدة اصبح مستحيلا لان الحرك لايريد ان ويتخلي عن أحلام الانفصال ويريد ان وتخلي عن كابوس الوحدة إذن ما هي الرؤيا الصالحة هنا دخول الوطن نحت حكم فدرالي او كونفدرالي لمدة زمنية مقدرة وبعد ذللك يتم استفتاء الشعب علي الوحدة ام الديمقراطية لان هذا هو الحل الأوساط لجميع الأطراف وتحقيق تاني اهم هدف من اهداف الثورة وهو الديمقراطية وايطا هذا حل لقضية الحوثين ان العملية السياسية في بلادنا تحتاج الي تغير حتي نستطيع النجاح في المراحل القادمة لان في الانصلاح السياسي انصلح اقتصادي  وان القاعدة المتمركزة في الجنوب ستحل بحلول القضية الجنوبية لان هي خيط من خيوط الأزمة الجنوبية لكنها حصلت علي متابعة وتضخيم إعلامي ان في السابق كان الوطن ملك علي عبدالله صالح ولكن الان الوطن ملك لجميع اليمانين من جنوبين وشمالين وحوثين وشباب الثورة  وبقايا النظام وجميع المعارضة يجب الجميع يتاكد ان الثورة جاءت في مصلحة جميع اليمنين كافة لا بمصالح شخصية .   
حسين عبدالرب بن مطهر


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق