]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مجموعة قصائد

بواسطة: الشاعرة منى خضر  |  بتاريخ: 2012-06-23 ، الوقت: 19:03:25
  • تقييم المقالة:
منى خضر تكتب: ما بعد الغروب أسير متباطئا........ بخطوات ثقيلـــــــة
لا ألتفت البتة
لن أعود أدراجى ....سأنجو بنفســــــى
ولن أقول وداعاً
وإن بت وحيدا متفردا بذاتى الجريحــة
لن تقتلع جذور الأمل فى محرابـــــــــى
من وراء خبائى...... سأناجى الله كثيرا
قد تهزمنى الصعاب العتيـــــــــــدة
وتقيمنى أوتاد الدهر العنيـــــــــدة
وأكون ماردا بـــــــــلا أوطــــــــــــان
أبنى لى قلعة حصينة
..........فى ظل الحبيب الجبار
.........الله الواحـــد القهـــار
وأنتظر الفجر الجديد
ارتاد نفائس وحدتى
جنان الياسمين ومروج التفاح
وأحتمى بخمائل الحب الوردية
حب الله الواحد القهار
وأكون خير العابدين

 

الاحتكار

خلقنا أحرارا

منحنا الكثيرمن النعم

.الحياة......الطموح......الفوز........المقامات....الحب

فلماذا نضيق على أنفسنا

لماذا نحتكر عطايا الله

عفوا بني آدم........

لقد منحت كل تلك النعم لحكمة من الله

لا.... لان تحتكرها لنفسك

بل لتصلها لغيرك من بني آدم

تعلم من هم بني آدم ......يا بني آدم

هم......اخوانك

الذين تقتلهم كل يوم

الذين تقاتلهم كل يوم

الذين تسحقهم بأقدامككل يوم

الذين تقول عنهم في خاطرك

أنا ..أنا...أنا ......ومن بعدي الطوفان

عفوا بني آدم

لقد خلقت لتعيش الحياة

لا لان تخوض سباقا مع الحياة

وتحذوا حذو ابليس التعيس

عندما أراد أن يحتكر حب الله

ففقده........وإلى الأبد

فاحذر أن تفقد كل شيء

واعلم بأنك تحيا في ملك الله

وليس في ملك أسلافك .....من بني آدم

بقلم/ منى خضر

 

 

عتاب من فوق السحاب بين ظلال الألباب ...... تائهة هي الذكرى بين ضحكات الأمس...... تائهة هي الذكرى بين أروقة العذاب..... تائهة هي الذكري بين قطرات الرجاء..... تائهة هي الذكرى لم يعودوا أحياء لم يكونوا بين الأموات أشباح متنافرة قلوب متناثرة لم يعودوا ..... لم يكونوا....... بقلم/ منى خضر

 

 

 

       

 

 الكوكب الآني

كلما استعرضت الدقائق
أشعر... بأن الدنيا في واد
وأنا في وادآخر
استأثرت بالموت
اختبأت بين جدرانه
كائن متنامي
من كوكبآخر
ينتظر شيئا ما...
ماهو
لا يدري...
من هو؟
لا يعلم...!
يرسماللوحات
يغوص في الأعماق
يراقب الأفواه
لا يفسر المعاني
يسرحبعيدا...
يركض لاهثا
يذوب بين الدروب
لا يجد شيئا...
انسانمشوه
شاخص إلى المجهول
واعد بأن الغد هو موعده
ستتغير الأجواء
سيأخذحتما... بزمام المبادرات
سينصت حتما... لدقات الساعات
وسيبدأ من هنا
ليعودمشاكسا...
فوق الكوكب الآني!
منى خضر
منى خضر

             

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق