]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عشقك تعدى الكتابات

بواسطة: ياسمين الخطاب  |  بتاريخ: 2011-07-11 ، الوقت: 21:51:28
  • تقييم المقالة:

ابحر ليلاتي بمجدافي الخشبي عبر بحار عيناك....

لاقلب صفحات حياتي بحثآ عن لحظة عتاب بيننا او حتى غياب!

فالتنجو من فعتلك يا سارق القلب والفؤاد....!

ارق لم يزاولني منذ لقياك!

فالترحم عين حبيب متلهف مشتاااق

كن لي القمر النجم وحتى كل السماء...

فالتأخذني الى احضان الغيم وبالشتاء..

اغرقني بحبك كالشتاء...

لا تحرمني قطرة منه فأنا احق به من الارض من الشجرة من الزهر والورد ومن كل النساء!

استنشقني ورودة فالأكن على وجنتيك الندى والفيحاء!

ألهمني اخدعني اوهمني ...

فأنا لن اكن لك الا عبد مأمور فأكرمني

فأكرمني من عشقك حبات

واسقني من رحيق شفاتك قبلات!

آآآآآآآآه كم اهواك!

وكم اتمنى ان اكن لك كل الحياة..

وحتى في الممات اكن نعشك قبرك ترابك

فالتمت بين احضاني ......

ونم بسباااات!

فأنا الربيع الصيف وحتى الشتاء,

انا امرأة غير النساء..

انا منك ولك واليك انا بمشتاق

كن سرابي في صحراء الغياب...

اركض لك مبتعدآ عني في كل الخطوات

فالأعش على امل لقياك!

فالتكن شمسي فأحرقني....

فحرقة الشمس اخف من لهيب عشقك حبك في الاعماق

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Loay Khatatnh | 2011-07-24
    ياسمين هاض الحكي كلو منك والله ما عرفتك والله تقولي نزار قباني النسخه الجديده.
  • طيف امرأه | 2011-07-12
    ياسمين الواد ,,, رقيقة كبتلة الياسمين في بلادي.
    كل بتلة منك تحكي حس خاص ,,
    لا تندثر العواطف ,, حينما نحاول النسيان ,, ولكنها تصبح في قرار امكن من السابق ,,
    وتتراكم عليه مسودات الحياة او لنقل مساوئها وحسناتها.
    ثم يعلو ها ,, آتون حجري ,, تحاولين به الضغط على ما فيها.
    تنبس من تحت كل الضغوط.. ألماسات بلون الحياة ملونه ذات أطياف.
    لا تعشقي بقوة ,, فالعشق يا بنيتي ساحرة شقيه.
    يوم ترفعك للسماء ,وتصبحين سندريلا العربيه اوكما تشائين من اسماء العاشقين.

    ويوم اخر تحصلين على مقعد امام الحشود في مسرحية.
    ولا اظنها ستغريك , لانهم سينادون على ابطالها ,,
    فلا يجدون ممثلا ولا كومبارس , ولا منتج.
    الا المخرج يريد ان يكمل الحضور المشاهدة فيختارك من بين الالاف المؤلفه.
    لتقومين بكل الادوار ,,,,وانت اصلا لا تستطيعين الوقوف على قدميك..
    وخرجت للعالم من غير ان يدركوك...
    كيف ستكون المسرحية ؟؟؟.

    الغالية ياسمين...

    نثرك العبق آثارني رؤية ,,, وكتبت ما رايت في وضح الرؤية.
    جمال ا لحرف ورقة الامل , وبسمة العطور الشذيه.
    جعلتني اكتب قصصا من حياة الاخريات.. فلا تبتأسي
    فالحياة رغم ما بها ,,هناك من يحب وبقوة ,, وأروع مما تتخيلين , ولكن حينما يعود لبيته..ليتلقاه كتف حنون!

    اعذريني فقد أطلت ,,,,رائعة كما أنت بكل ما فيك.
    لك الحب بحجم تلك الكلمات التي اخذتني , لعالم لايعلمه الا المولى , حرفك يجذبني حيث ذاك البعد واكثر.
    طيف بود
    إ
  • Omar Al-turk | 2011-07-11
    سلمت يديك على هذه الكلمات الرقيقه .........

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق