]]>
خواطر :
لا تلزم نفسك بأمر أو فعل لا تقدر عليه ، وكن واقعيا في أمور تخصك حتى يهنأ بالك   (إزدهار) . 

الفساد

بواسطة: Benessa Salem  |  بتاريخ: 2012-06-21 ، الوقت: 18:56:54
  • تقييم المقالة:

 

الفساد   الفساد / كلمة تتقزز منها النفس البشرية لما تحمل من معاني مشينة لا يحبذ الإنسان اقتران إحداها به. وللفساد مكونان أساسيان هما :-        - المكون المعنوي.        - المكون المــادي.   المكون المعنوي " النفس الأمارة بالسوء" إن الله سبحانه وتعالى ذكر النفس في كتابه العزيز على ثلاثة صفات فكانت صفاته لها "النفس الأمارة بالسوء ، النفس اللوامة و النفس المطمئنة" والركن المعنوي في الفساد هي النفس الامارة بالسوء. قال تعالى " وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ [يوسف(53)]. "، فالنفس الأمارة بالسوء تحض صاحبها على فعل كل مشين وتزينه له على انه فعل صائب فتنزع منه الرحمة حتى على نفسه فلم يعد يميز شيء. فإذا صلحت النفس ذهب الفساد عنها   المكون المادي "المجتمع الجاهل" ان الله سبحانه وتعالى ذكر في كتابه العزيز المجتمع بتركيبته البسيطة والمعقدة فقال عز من قال " يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ [الحجرات(13)]. فالمجتمع يتكون من الأسرة "أب، أم و أبناء" ومنها الى القبيلة " أعمام وأبناء عمومة" ومنها الى شعوبا " أصهار وأنساب" ومن ثم الى أمم تختلف أديانهم ولغاتهم وكذلك ألوانهم، ولكن الجوهر لا يختلف وهو النفس البشرية. فالمجتمع الجاهل الذي يرى في نفسه انه متعلم ويعتمد على سلوكيات غير متطورة يحارب العلم ولا يجاري العالم في معالجة همومه و اهتماماته قطعا هو الى الفساد يتجه. فإذا صلح المجتمع ذهب الفساد عنه   بن عيسى سالم العياش الفاضلي في بنغازي 19/6/2012  
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق