]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أين دعاة الحرية في العالم ؟؟؟

بواسطة: المازني  |  بتاريخ: 2012-06-17 ، الوقت: 18:20:56
  • تقييم المقالة:

أين دعاة الحرية في العالم ؟؟؟

البعض يعتقد إن الحرية هي أن تعطي للناس هامشا ليفكروا ويتكلموا كيفما شاءوا هم ,وهي العيش بلا قيود كيفما كان نوعها مع احترام الخصوصياتومن منطلق المساواة بين بني البشر على مختلف دياناتهم بأن الحرية والسلم عاملان أساسيان لا يختلفان. ونحن نصبح أحرارا .. في اللحظة التي نبحث فيها عن الحرية ..وحرية غيرنا ونصبح أحرارا..حين تكون قراراتنا منبثقة من ضمائرنا..وليس..من أجل إرضاء
أو رغبة..تتناقض مع مصلحة المجموعةأو الحزب أو غيره .

... فنقف مع الحق ضد الظلم

... ومع العدل ضد الطغيان

... ومع الجمال ضد القبح

وما أود أن أشير إليه هو مايتعرض له الشعب العراقي بسبب سوء الأحوال الانسانيه في دولة العراق من انتهاكات وقمع وقتل وتهجير.حيث  تتواصل الاعتداءات الوحشية والانتهاكات العدوانية اللاأخلاقية التي تقوم بها الحكومة العراقية . في ظل أصعب الظروف التي باتت تعصف في بلد العراق حيث .لا كهرباء ولا ماء ولا خدمات وقوافل العاطلين وأزمة سكن وشحة الاستطباب والعلاج وضياع الخيرات وفساد إداري مقيت ومحاولات تصفيه لجميع الرموز الشريفة والوطنية التي جاهدت من اجل انتشال الشعب العراقي من الانزلاق في واد اظلم ووقوفه على بحر من دم .وفضح الحكومة العراقية الفاسدة . حيث أصبحت روائح فسادهم وتجاوزاتهم على المال العام تزكم الأنوفوهم على أتم الاستعداد لنسف كل تلك الجهود من اجل مصلحة مرحلية زائلة و قد قدموا

وضرب المتظاهرين المطالبين بالإصلاحات بالرصاص الحي و القنابلعلى قمع  الاحتجاجات الشعبية بقسوة كبيرة وضرب الصحفيين و منعهم من نشر مايحصل الحقيقية و تهديم دورا لعبادة مع اتباع ومريدي مرجعية الصرخي العراقية من الانتهاكات والضرب والقتل .. وخير شاهدماحصل في قضاء الرفاعي من تغييب الحريات الدينية ومصادرة الفكر والعقيدة وممارسة الاستغلال بأبشع أنواعه وهدر الكرامة والتعسف .

فأين منظمات الحرية والسلام في العالم ؟؟؟ أين دعاة الحرية في العالم ؟؟؟ أين اللجان القانونية العالمية ؟؟؟ أين لجنة حقوق الإنسان بالأمم المتحدة ؟؟؟ أين منظمة الإغاثة الدولية ؟؟أين المنظمات الحقوقية الصديقة لمساندة الشعب العراقي في نضاله وصراعه نحو الاستقرار والحرية .. وهل أصبح الكيل بمكيالين ؟؟؟؟

بوقف عمليات القمع والممارسات المحرمة دوليا اتجاه الشعب العراقي , وإقامة دعوات قضائية دوليه أمام المحاكم الدولية لمحاكمة المجرمين في العراق ....

واليكم الروابط التي تثبت ماذكرته  :-

http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?t=317141

 

http://www.youtube.com/watch?v=4eeqM9FBruIhttp://www.youtube.com/watch?v=ojx5WPMzfg0

http://www.youtube.com/watch?feature=player_embedded&v=V6MHnkmiuRQ

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • موسى العراقي | 2012-07-03
    حكومة فاشلة لا تهتم لا بالشعب ولا بتوفير الخدمات عصابات تحتاج الى اجتثاث من العروق حتى نخلص منهم 
  • الراصد | 2012-06-24
    اين الديموقراطيةاذا كان المتظاهر والمطالب بحقوقه يضرب بالعصي والهراوات ؟؟ وهل يعقل ان يعطى المتظاهرضد امر حكومي فاسد اجازة من ذات الجهة التي خرج للتظاهر عليها ..ام هو مصادرة للديمقراطيةبأسلوب جديد ..منع المظاهرات.. بمنع منح اجازات تظاهر ..وبقطع الطرق المؤدية الى ساحاتالتظاهر ..وبعدها تسليط كلاب الحزب المتسلط على العزل ((المتظاهرين )) بالضرب والاعتقال.. ما الفرق اذن بين حكومة الديمقراطية العراقية وحكومة الدكتاتورية البائدة أو بينهاوبين الحكومات التي حاولت ان تشتي الربيع العربي !! تعددت الاوجه والدكتاتورية واحدة !!!نشد على ايدي الكاتب و نؤكد مطالبته للمنظمات الدولية للتدخل السريع لمنع عودة الممارسات الدكتاتورية لبلد من المفروض انه تخلص من تلك الممارسات ..
  • الحر الشامي | 2012-06-23
    الركن الاول  :الوقاية من الفساديمكن استنباط القسمالوقائي من خطة الامام علي (عليه السلام) لمكافحة الفساد من متن عهده الى مالك الاشتر الذي جاء فيه : [ ثم انظر في امور عمّالك: فاستعملهم اختباراً، ولاتولـّهم محاباةً وأثرةً، فانهما جماع من شعب الجور والخيانه،وتوخ ّمنهم أهل التجربه والحياء، من اهل البيوتات الصالحة، والقـِدَم في الاسلام المتقدمه،فانهم اكرم اخلاقاً، واصح أعراضاً، واقل في المطامع إشرافاً وأبلغ  في عواقب الامور نظراً، ثم اسبغ عليهم الارزاق،فإن ذلك قوة لهم على استصلاح انفسهم، وغنى لهم عن تناول ماتحت ايديهم وحجة عليهم إنخالفوا أمرك، أو ثلموا أمانتك . ثم تفقد اعمالهم، وابعث العيون من اهل الصدق والوفاءعليهم، فان تعاهـُدَك في السر لامورهم حدوة لهم على استعمال الامانة، والرفق بالرعية.وتحفـّظ من الاعوان ]
  • الحر الشامي | 2012-06-23
    الامام (ع) في مكافحةالفساد على ثلاثة اركان :الركن الاول : التدابيرالوقائيوتشمل معايير اختيارالمسؤلين وتخصيص رواتب وامتيازات مالية مجزية لهم ووضع رقابة سرية وعلنية عليهم، وافتعالحوادث انذار مبكر والتلويح بعقوبات قاسية وعواقب وخيمه لمن تسول له نفسه الفساد. الركن الثاني : تشخيصالفساد  ضمن آليات قانونية اصولية لكنها سريعةوفعالة تؤدي الى ثبوت الجرم بما لايقبل الشك وتهيئ الفاسد لمرحلة العقوبة . الركن الثالث:  العلاج الذي يتسم بالسرعه والحسم والمتكون من جانب مادي (عقوبه + استرداد الحق ) وجانبمعنوي يشمل التشهير بالمفسد واسقاط قيمته المعنوية علناً وجعله نموذجاً ومثلاً شاخصاًامام الآخرين يمنعهم من اقتراف فعلته . 
  • الحر الشامي | 2012-06-23
    الامام (ع) في مكافحةالفساد على ثلاثة اركان :الركن الاول : التدابيرالوقائيوتشمل معايير اختيارالمسؤلين وتخصيص رواتب وامتيازات مالية مجزية لهم ووضع رقابة سرية وعلنية عليهم، وافتعالحوادث انذار مبكر والتلويح بعقوبات قاسية وعواقب وخيمه لمن تسول له نفسه الفساد.الركن الثاني : تشخيصالفساد  ضمن آليات قانونية اصولية لكنها سريعةوفعالة تؤدي الى ثبوت الجرم بما لايقبل الشك وتهيئ الفاسد لمرحلة العقوبة .الركن الثالث:  العلاج الذي يتسم بالسرعه والحسم والمتكون من جانب مادي (عقوبه + استرداد الحق ) وجانبمعنوي يشمل التشهير بالمفسد واسقاط قيمته المعنوية علناً وجعله نموذجاً ومثلاً شاخصاًامام الآخرين يمنعهم من اقتراف فعلته . 
  • الباحث نجم فارس الخلاني | 2012-06-21
    ان كل صوت عراقي حر ابي يحاول المحتلون اسكاته باي وسيلة كانت ومهما كان نوع المحتل كافر ام مسلم دولة جارة او غيرها (ايران ام امريكا) فكلهم عدوهم الاول الانسان الوطني الشريف الذي يرفض وجودهم في بلده واعتقد ان المرجع العراقي محمود الصرخي انطبقت عليه مواصفات العدو لايران وامريكا فتعاون الاثنان على انهاء وجوده في حرق مكاتبه وهدم مساجدة من خلال الوسائط والمليشيات التابعة لهم في العراق
  • ابو وليد | 2012-06-21
    نطالب اهل الغيرة من العراب ونطالب جميع منظمات العالم بالتدخل لحل ازمات العراق فلقد ضاقت صدورنا ونشحنت غيضا .... فاننا محرومين من حقوقنا وممارسة حرياتنا فاسأل العالم كله لماذا هذا الظلم للعراقيين لماذا لا تتدخلوا وتنقذوا العراقيين اين الجامعة العرابي اين الامم المتحدة اين المنظمات الدولية لماذا الجميغ يتفرج على العراق
  • العراقي | 2012-06-21
    بورك اخي على هذا الموضوع وهناك التفاته احب اضيفها لك فاقول لك نعم لا توجد حرية في العراق اصلا فكلنا لم ننسى ثورة شباب الفيس بوك في 25 / شباط عندما تظاهرنا في ساحة التحرير للمطالبة بحقوقنا المسلوبة فكلنا شاهدنا قمع المتظاهرة من قبل حكومة المالكي ومنعوا القنوات حتى صار التصوير بالمبايل من قبل المتظاهرين انفسهم فاين الحرية واين الديمقراطية في العراق
  • ابو زينب | 2012-06-21
    في العراق انعدمت الحرية ولا توجد حرية اصلا لا في النظام السابق ولا في الحكومة الحالية ..... فعندما سقط النظام السابق قالوا الشعب الان اصبحت لنا حرية في التعبير في الرأي في العبادة في كلشي ولكن هي في الحقيقة ليست حرية بل الفوضى وعدم السيطرة على الامن هو جعلهم يتصورون ذلك .... والان عندما استبده للحكومة الامر وسيطرة على هذه الفوضى فرضوا علينا الدكتاتورية من جديد فلا توجد حرية لشعب العراقي ابدا
  • علي النجفي | 2012-06-20
    حكومة فاشلة لا تهتم لا بالشعب ولا بتوفير الخدمات عصابات تحتاج الى اجتثاث من العروق حتى نخلص منهم

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق