]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لمحات من حياه الامير نايف بن عبدالعزيز

بواسطة: Turki Sulemain  |  بتاريخ: 2012-06-17 ، الوقت: 00:00:37
  • تقييم المقالة:

                                   لمحات من حياه الامير نايف بن عبدالعزيز

بدايه انُعي حكومه خادم الحرمين الشرفين على هذا المصاب الجلل الذي فُجعنا به بوفاه المغفور له باذن الله تعالي الامير نايف بن عبدالعزيز رحمه الله الذي وافته المنيه صباح يوم امس في جنيف.

واريد ان اشير في مقالي هذا  بعض من لمحات حياته الكريمه رحمه الله عليه الذي بالتاكيد لن تخفى علينا كابناء هذا الوطن الاوفياء ونعرف عن معدن رجال هذه البلاد وعن طيب اصلهم

 * نايف في الجانب الامني حيث كان حافظ الامن والامان في هذه البلاد وكان الرجل الاول في هذه المساله , وان شاء الله ستضل بلادي كذلك لان الامير نايف جزء من منظومه تعمل تحت قياده حكومه خادم الحرمين الشرفين فهي التى انجبت نايف وهي قادره على ان تنجب مئه نايف وخصوصا انها تملك ابناء ينتمون لهذه البلد ويفدون بارواحهم وحياتهم للحفاظ على هذه الارض الطاهره من خيانه الخائنين ومن تربص المتربصين سواء في الداخل او في الخارج

*كلنا نعلم ان الامير نايف كانت له اليد الطولي في محاربه الارهاب بشتى انواعه ونجح بحمد لله في تنقيه هذه البلاد من الفئه الضاله المغرر بهم بكل تاكيد ,وهوى  ايضا من غير فكره المعتقدين بان الارهاب هوى الاسلام واظهر بان الاسلام بعيد عن كل هؤلاء الظالمين وان الارهابيين لا يمثلون الاسلام ولا ينتمون له بصله.

* نايف الكريم حيث كانت له مشاركات انسانيه ايضا مع الدول الاخرى وبالاخص الدول الاسلاميه الفقيره حيث بادر في اكثر من مناسبه في جمع التبرعات منه شخصيا او مطالبته من ابناء هذا الوطن باغاثه اخوانهم المسلمين في كل مكان والشواهد على ذلك كثيره.

*نايف في الجانب الانساني كان للامير نايف وقفات تدل على طيبه هذا الرجل وسمو اخلاقه واصالته بعطفه على ابناءه المغرر بهم وولعلٍ استشهد بذلك المقطع الذي ظهر في مواقع التواصل الاجتماعي والذي يظهر فيه رحمه الله ويقول بانه مستعد بان يعفو عن كل مخطئ وان يخفف العقوبه عليهم بشرط ان يقروا بخطئهم ويعلنوا توبتهم لله عز وجل وان يعودوا للطريق الصحيح وان يحافظوا على بلدهم من الحاقدين الذي يحاولوا ان يزعزعوا الامن في هذه الدوله التى تكفل الله بحفظها.

 *نايف في الجانب الرياضي حيث كان لسموه رحمه الله عليه افضال كثيرا على الرياضيين فكان يشارك الرياضيين افرحهم وانجازاتهم بالاضافه الى انه كان يعلم بحاجاتهم وظروفهم الاسريه فكان يقدم لهم المعونه.

*اذا تحدث عن نايف وحياته فلن توفيه كلمات ومقاله او كتاب , فحقا هذا الرجل يستحق منا ان ندعو له بان يغفر الله له وان يجبر كسرنا على وفاته.

*نسال الله تعالي ان يرزقنا خيرا خلف لخير سلف  وان يديم الامن والامان على رجالات هذا البلد وعلى شعبه وعلى ارضه .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق