]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كيف يعيش العاشقين ؟

بواسطة: sara  |  بتاريخ: 2012-06-16 ، الوقت: 11:20:03
  • تقييم المقالة:

تعيش قلوب الاحباء بأشتياق ...بحيرة من امرها....منتظرة رجوع لعاشقين....تعيش خطى الاحبة بمخاطرة على اجتياز اصعب المصاعب في قصص الملهمين....تعيش اعين الاحباء برؤية احلامٍ ينالون لتحقيقها مع اعز المغرمين...تعيش دموع الاحبة من حنين ولهيب يسمى بوجع الحب من الراحلين....وتذكرفي روايات العاشقين كيف يعيشون العاشقين...هكذا يعيشون...هكذا يحبون الحياة...يعيشون على امل اللقاء...وطول انتظار....على اغاني كبار الفنانين..وكلام الشعراء الملهوفين.....على احلام النوم....على صوت الحبيب ينادي من بعد لقاء....على دموع الساهرين...في عتمة الليل الطويل....سامعين صوت الحنين....راسمين خطاهم بالدم...بالرصاص....بالفحم او برسومات ورق النخيل...هكذا يحيى ويموت المغرمين....بكل بساطة يعيشون حياة ملاذها جميل....يغنون ويضحكون...يستقبلون الحياة ببسمة....بحضن كبير كبير....حتى اوجاعها ببسمة...بشموع اللقاء....هكذا يعيشون العاشقين....مع بعضهم بعالم ملئ بالمفاجأت والمغامرات....يهتفون بكلمات ....هكذا يعيشون العاشقين....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • hade ahmed | 2012-06-16
    ذكرتنى الكلمات بهذا فقلت ((اغدا القاكيا خوف فؤداى من غدى يالشوقى واحتراقى فى انتظار الموعداه كم اخشى غدى هذا وارجوه اقتراباكنت استدنيه لكن هبته لما اهابواهلت فرحة القرب به حين استجاب هكذا احتمل العمر نعيما وعذابامهجة حاره وقلب مسه الشوق فذاب)))

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق