]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

مرجعية رجل الدين الصرخي.. بين دكتاتوريتين

بواسطة: وصفي الجابري  |  بتاريخ: 2012-06-15 ، الوقت: 18:38:42
  • تقييم المقالة:
مرجعية رجل الدين الصرخي.. بين دكتاتوريتين   بقلم: د. وصفي الجابري

 

من ملامح العداء الحوزوي والعداء الحكومي لمرجعية رجل الدين الصرخي هي ما قام به وكيل السيستاني في الرفاعي عبد الكريم العامري وبمساندة واضحة للعيان من لدن الأجهزة الأمنية هناك، إذ أقدموا على محاصرة مكتب الصرخي في القضاء ومن ثم تحشيد الناس لحرقه بالكامل مع ما يحتوي من مصاحف شريفة.. ومن ثم ما قامت به الحكومة المحلية في الناصرية وبأمر مباشر من المالكي وبطلب من محمد باقر الناصري القيادي البارز في حزب الدعوة، إذ تم هدم مسجد محمد باقر الصدر التابع لمرجعية الصرخي.. والذي يقدح في الذهن هو لماذا بالذات مرجعية الصرخي تتعرض للمحاربة والمضايقة والاستفزاز من قبل السلطة الدينية والسلطة الحكومية، من دون المرجعيات الأخرى؟ ولماذا هذا التناغم الائتلافي بين الحوزة والحكومة في الاتفاق ضد هذه المرجعية؟ والمتتبع لمسار مرجعية الصرخي يجد أنها مرجعية عراقية عربية أصيلة.. ويجد أنها مرجعية لها مواقف واضحة ضد النظام المباد وضد قوات الاحتلال.. ويجد أنها مرجعية معتدلة رافضة للاقتتال والاحتراب والطائفية والعمالة لدول الجوار.. ويجد أنها مرجعية همها الوحيد هو الشعب العراقي ومعاناته وآلامه..  ويبدو أنّ الحوزة والحكومة لا تروق لهما هذه الصفات الحميدة الفاضلة في مرجعية الصرخي.. لأنهما فاقدان لها تماماً، فالواقع يشهد أنهما معاً فاقدان للمصداقية ولا يهمهما شأن الشعب العراقي.. بدلالة انزواء الحوزة في هذه الأزمة السياسية الطاحنة، وسعي الحكومة للتفرد بالسلطة على حساب دماء العراقيين الأبرياء.. http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?t=317801 http://www.al-hasany.com/vb/showthread.php?t=311908&highlight=%CA%CD%D4%ED%CF+%C7%E1%C7%E3%E4+%E6%C7%E1%CC%ED%D4+%E6%C7%E1%E4%C7%D3+%C7%E1%E3%DF%CA%C8+%C7%E1%D4%D1%DA%ED+%E6%C7%DA%CA%DE%C7%E1+%C7%E1%D4%ED%CE+%C7%E1%D3%D1%C7%ED+%E6%D1%DD%C7%DE%E5
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • سهيل محمد علي | 2012-06-15
    العراق للعراقيين، وأي تجاوز على أي مواطن عراقي هو تجاوز على القوانيين العراقية والدستور العراقي.. فكيف بكم يا سيستانيون وقد تجاوزتم على مرجع عراقي أصيل؟ احترموا أنفسكم واشكروا الله على هذه النعمة والبحبوحة التي أنتم بها... وحذاري من التعدي ثانية على رجال الدين العراقيين..
  • رزين جواد الحلي | 2012-06-15
    إنّ الغريب العجيب هو أنهم يتخلون عن الشعب العراقي ويخدعونه دائماً ثم يقدمون على الاعتداء على رجال الدين العراقيين.. من سمح لكم بالتجاوز على رجل دين عراقي وأنتم غير عراقيين؟ بل أنتم مقيمون في العراق وعيشتكم على العراق، فالأحرى بكم شكر النعمة واليد التي تطعمكم..
  • بسمه مهران تويج | 2012-06-15
    الصرخي مرجع لم يتخلَ عن الشعب العراقي في جميع محنه وآلامه.. في حين أنّ شيمة المراجع الآخرين هي الهروب إلى خارج البلد في الأزمات أو إلتزام الصمت والانزواء..
  • رنا باقر الكربلائية | 2012-06-15
    لا نسمح للغرباء بالتجاوز على رجال ديننا العراقيين، ومثلما يقول المثل الشعبي (يا غريب كون أديب).. ففضل العراق والعراقيين سابق على المقيمين في بلدنا الحبيب، ونحن لا نريد منهم شيئاً سوى أن يحفظوا أدبهم..
  • محمد حسن الدامرجي | 2012-06-15
    السيد الصرخي رجل دين فاضل ومرجع عراقي شريف.. مواقفه الوطنية معروفة ضد النظام المباد وضد قوات الاحتلال الأمريكي البغيض..فكيف تسول لهم أنفسهم التجاوز والتطاول عليه؟
  • نورة سمحان الهاشمي | 2012-06-15
    إنّ العراقيين يرفضون الإعتداء على أي مرجع عراقي عربي أصيل.. والسيد الصرخي هو رجل دين عراقي ومرجع كبير له مقلدون في عموم محافظات الوطن الحبيب.. والإعتداء عليه هو استهانة بمشاعر العراقيين الذي لهم فضل على مراجع الدين المقيمين في العراق أمثال السيستاني.. فالمرجع العراقي خط أحمر لا نسمح بالتجاوز عليه وخصوصاً من قبل رجال الدين غير العراقيين..
  • مهند كريم الرماحي | 2012-06-15
    الواقع أنّ الصرخي هو رجل دين عراقي معتدل، همه الأكبر مصالح الشعب العراقي.. والاعتداء على مكاتبه ومساجده هو اعتداء على كرامة العراقيين.. والغريب هو أن السيستاني كيف يتجرأ ويعتدي على مكاتب الصرخي متجاهلاً مشاعر العراقيين الذين ينتمي إليهم الصرخي؟

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق