]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ماذا وراء سفيرى أمريكا وفرنسا فى سوريا ؟

بواسطة: رضا البطاوى  |  بتاريخ: 2011-07-09 ، الوقت: 06:20:21
  • تقييم المقالة:

ماذا وراء سفيرى أمريكا وفرنسا فى سوريا ؟

فى العرف وعندنا كناس بسطاء أن السفير هو حمامة سلام بين دولته والدول الأخرى ولكن عندما يتعلق الأمر بسفراء الدول المستكبرة فالأمر يختلف .

 بالأمس كما تقول وكالات الأخبار أن سفيرا الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا زارا مدينة حماة السورية وتضاربت التحليلات حول الغرض من الزيارة هل هو إيقاف المذابح التى قد تتعرض لها حماة كما حدث فى ثمانينات القرن العشرين أم تجميل صورة نظام بشار أم شىء أخر ؟

هناك مقولة شائعة تقول : وهل يأتى من الغرب شىء يسر القلب ؟وسواء كان المقصود بالغرب الحضارة الغربية أو الأجانب الأغراب فإن هذه المقولة تنطبق على الزيارة

 الزيارة تذكرنا بزيارات السفيرة الأمريكية لصدام حسين قبل حرب الخليج عندما كانت تبلغه أن الكويت تسرق بترول العراق حتى يشعل حرب الخليج وتتدخل الولايات المتحدة وتهدم ثم تبنى بلدا وتجلس مرتاحة فيها وتتقاضى أموالا طائلة من الدولتين الكويت والعراق ومعهم باقى دول الخليج .

الهدف من أمثال هذه الزيارات مزدوج فهما يرسلان رسالة للثوار نحن معكم وسندافع عنكم ورسالة للنظام نحن نجمل صورتكم فنزولنا دون حراسات أمنية يعنى وجود أمن وأمان فى البلاد .

هذه الرسالة المزدوجة الهدف منها الدفع بالفريقين إلى آتون المعركة فالثوار سيزيدون من ثورتهم والحكومة تزيد من قمعها وفى النهاية تحدث حرب أهلية أو انهاك للقوى يضعف البلد ويسهل فى النهاية إما عملية غزو محتملة وإما أن يظل العدو الاسرائيلى بعيدا عن تفكير السوريين فيكون فى راحة وعدم قلق من الجبهة السورية التى لن تتعافى إلا قبل مرور عقد من الزمان على الأقل  وبذلك يكون العدو آمنا من كل الجبهات الأردنية بفضل النظام الملكى والسورية والمصرية بفضل الثورات المنهكة للبلد بخلافات الثوار واللبنانية بفضل الخلافات الداخلية اللبنانية وحتى الجبهة الداخلية حيث الشعب الفلسطينى المنهك بخلافات فصائله التى لا تنتهى .


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • Alya Mohamed | 2011-07-09
    في الماضي كانت الولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي يلعبون بدول العالم والمنطقة كقطع شطرنج حتى انهار الاتحاد السوفيتي بنفس الطرق الخبيثة التي تستخدمها بمنطقتنا فأصبح النلعب خاليا لها فاخذت تركل الدول كما تركل الكرة بالملعب ساعدها في ذلك حكام طغاة علي شعوبهم نعاج في بلاط البيت الابيض
  • طيف امرأه | 2011-07-09
    وهل جلبت امريكا للعرب يوما جرة لبن او جرة من ذهب ؟؟.
    دوما صفات اؤلئك , متوارثة , يحكي لنا تاريخهم {الفاضل} وضع الف خط احمر تحت الفاضل _ القاتل_ بدم بارد كل متفوه باسم الحرية , وبطريقةإبداعيه ومساهمة محدودة ايضا.
    لو استئنفنا الاحكام كلها لوجدنا ان وراء كل مشكله قرار امريكي اسرائيلي , او نصح بعمامة اجنبيه , (متأمركه ).
    اذن دوما ان اردت ان تعرف التاريخ القادم , اقرأ بعناية كل ما كتبه الرؤساء الامريكيون , والوزراء الذين فقدوا حقهم بالكثير من الاعطيات , سترى كيف هي السياسه وتلك الحضارة ا(المتخضرنه ) وتفهم ما لعبة الامم , وكيف التسلط على الموارد هي نظرتهم الاولى لا اكثر ولا اقل , وهم خالفوا مثلا قائلا عصفور باليد ولا عشرة على الشجرة , قالوا عشرة باليد ولا عصفور مفكر متفهم على المسرح.
    شكرا لك اخي رضا دوما فكركم ينظر للابعد وفيه الكثير من الكنوز الثمينة التي تفيد كدراسة.
    سلمتم من كل شر.
    طيف بتقدير

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق