]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . 

الحب بطريقة اهل العلم

بواسطة: حيدر صباح  |  بتاريخ: 2012-06-15 ، الوقت: 13:18:51
  • تقييم المقالة:

طريقة فيزيائية كنت قد درستها ولحد الان اصدق مضمونها بأن الضوء اذا اصتدم بجدار يتلاشى ..لكن بعد ان شبهت كل الافكار التي تسبح في داخلي ببريق ضوئي وجدتها تصتدم بجدار ايضا لكنها لن تتلاشى ..فشككت في ذلك القانون الفيزيائي القديم .ثم تفكرت قليلا تذكرت ان الجدار الذي اصتدمت فيه الافكار كان يختلف عن جدران الفيزياء القديمة لانه كان ذهبا ومطرز على اليمين بزخارف من لؤلؤ وماس وعلى اليسار فيروز ودر وفي قلبه ياقوت وزمرد ثم انتظرت اللحظة التي اقبلت فيها الافكار لتصدتدم بهذا الجدار رأيت حدوث عملية اندماج بين الافكار الضوئية وجدار المجوهرات .ثم دارت بينهما تفاعلات سريعة سرعان ما اثمرت بناتج مثير ..فأنولدت أمرأة ..غنية عن الوصف لأن الوصف لا يحتويها هنيئا لها وقفت بعيني فألغت حضور كل النساء .لها ابتسامة جميلة تلغي دور السلام .أمرأة خيالية ليس بشكلها بل لأنها استطاعت ان تختصر كل نساء الارض في واحدة الا وهي هي نفسها ..عجبا من تراب قد خلقنا فمال هذا المخلوق من الذهب والمجوهرات قد خرج ..انا الان احسست بأني فعلا محتاج الى اختراع علم جديد كي اعطيها ما تستحق عندما اصفها ..محتاج الى لغة جديدة وحروف جديدة غير هذه التي لازمتنا منذ الطفولة ..فأنا توقفت عن وصفها في تلك الفترة التي مضت لاني شعرت بأن هذه الحروف لاتستطيع رسم اللوحات التي اريد ان اهديها اليها ..لكنها اغلى من أعز ما في الجسد الا وهو الدم ..فأنا الان قررت ان استمر في وصفها الى ان تزهق الحروف وتهرب من بين يدي ليجد القلم نفسه وحيدا ..حينها سيكون طوع امري ولا خيار امامه الا ان يخترع اللغة التي اريد وأصبح انا ملك لهذه الحروف الجديدة وألاقلام عبيدي ..حينها سأضع تلك المرأة الرائعة أمام عيني واصف بمعالمها والاقلام تكتب شائت ام أبت ..ملوك الكلام هي بصمتها وانا بسلطاني على لغتي الجديدة ..لطالما ينتابني شعور بأنني ابدع عندما اصف هذه الانسانة الجميلة .وانا ليسعدني ان تكون هي سببا لأبداعي .فأنا ما شعرت يوما بأنها امرأة احبها بل كوكبا يحتويني .وما اجمل هذا الكوكب المذهل ..لكني ما وصفته يوما لبشر لأن وصفه لا تسعه عقول البشر ..يا سماء الحزن غادري هذا الكوكب الرشيق ..مالك يا حزن لاتتركها ..عذرا اتريد عذابها ..؟  والله انك لتعذبني اضعافها ..فأتركها وتعال الي أنا من يتقن فنون المبارزة في مجالاتك الوعرا ..انا من سيوصلك الى نشوة المبارزة فقد حمل الاهات صدري ..أتذكر في اخر حربا عندما وقعت انت فريسة بين يدي وعفوة عنك بألاكرام ..ها انا الان ارجوك بأكرامي ومني عليك على صديقتي فالتعفو ...فهي لا تستحق شيئ بسيط من اهاتك المتعبة ..انما الورد المقدس يليق بها عرشا والعطر الجميل يروق لها تاجا ..ماتلك قالو أهي انسانة التي تصف انت في رياحينها ..ما فعلت لكي تحضى بكل ماتقول ...؟  قلت لن تفعل اي شيئ غير انها كانت تمطر ترافة على بساتين صدري فأثمرت انا كل اشجار الغزل التي تسمعونها .فأنا سأغير نظام الكون الازلي واجعلكم تسمعون الاشجار ولاترونها ..أنا الان استطيع البوح بسر خطير هو اني اغنى رجل في العالم في افراز هرمون الأوكسيتوسين .وها انا اسمعها تزقزق بشرياني حبات البروتين وتعطيني الهاما غير منتهي من الاشياء الغريبة واعطتني موهبة نحت الاشياء الكبرى فأنا قررت ان انحت الارض على شكل وجهها وليعلم الابداع ان كل شيئ منتهي حتى هو ...فبعد هذا المنحوت الكبير .كل من يأتي بخاطرة او عملا فني حرصا على ما قدمه سلفا فليمر بتمثال الكون الذي رسمته قسما سيرمي ما في يديه ويخر قبل فرشاته واقلامه ركوعا وسجودا ..فأنا استخدمت خمس قارات في نحت وجهها فقط ..فبياض اوربا كان وجهها وجمال امريكا كان جمالها وسمار اسيا رميته .عذرا لن تكن سمراء لكني رجعت مزجته بسواد افريقيا وغابات من اللوز والزيتون فأنتقيت لونا لعيونها .ثم اخذت الشمس والقمر وعشرة كواكب اخرى وصغتها عقدا يليق بعنقها ..كل هذا وقالت يا هذا الا تراني ببحر الحب غارقة والموج يمضغ امالي ويرميها ..انزل قليلا عن الاهداب يا رجلا ما زال يقتل احلامي ويحييها كفاك تلعب دور العاشقين معي وتنتقي كلمات ومصطلحات لست تعنيها ..لمن جمالي اعني به ..لمن شال الحرير ارتديه ..لمن ضفائري التي تحبها منذ اعواما اربيها ..ارجع الي فقد اكل الشوق عشرين ضلعا من فوق قلبي ..ارجع الي كما انت اريدك صحوا او ممطرا فما حياتي من دونك ان لم تكن فيها ..فأعطيتها كل ماكتبت عنها وقلت لها ها انا وما وجودي على ارضك الا لأحييها ................................................... 


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق