]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ايها الوطن ماحقي عليك......وما حقك علي

بواسطة: عازفه على اوتار السنين  |  بتاريخ: 2011-07-08 ، الوقت: 14:20:08
  • تقييم المقالة:

الى متى يعيش الأنسان ألآما لايعرف لها نهايه  الى متى يبقى السكوت . الى متى يبقى الألم مخبئا لايقد ان يبوح به الى متى يبقى الانسان يصارع الجوع .ويصارع الخوف من المستقبل المجهول.الى متى يتحمل الانسان العربي جور الظلم الذي يحوق به من عدم اخذ حقوقه في بلده من حقه أن يعيش في رخاء وحياة رغيده من حقه أن يكون له دخلا شهريا  يكفيه  ومن حقه أن يكون  لديه السكن والمأوا الذي يمتلكه هو وليس اجارا يكلفه نصف دخله الشهري من حق المواطن العربي أن يعطيه الوطن مثل الحق الذي يعطيه هوله .اليس الانسان يدافع بروحه  لأجل الوطن فلاشئ أغلى من الروح فماذا قدم الوطن لمن جعل الروح رخيصه فيداء له اليس من حق المواطن عليك ايها الوطن ان تعطيه كل مايحتاجه ليتذكرك في شدتك نعم  ان من حقك عليه ان يدافع عنك بالمال والولد والروح  اذا احدا اراد ان يغتصبك  بجوره ولكن هل اعطيته  الحق في ان يعيش حياة لايسأل احدا أن يعطيه اياها غيرك أيها الوطن .فكم من انسان مشرد لاسكن له كم من انسان ينام بالرصيف والسماء لحافه  كم انسان لايقدر أن يجد قوت يومه كم انسان حتى فتات الخبز قد لايجدها  كم انسان لايجد مالا ليعالج نفسه اوفلذة كبده  من مرض قد اظنى عظامه وهدم صحته اين انت ايها الوطن من تلك الأرمله التي لادخل لها هي واولادها غير سؤال الناس فواحد يعطي والف يركلونها بأقدامهم اين انت ايها الوطن من رجل ليس لديه دخل  يكفيه لنهاية الشهر  هو وأولاده  فأولاده يعانون الحاجه امام ناظريه فوربك ايها الوطن  ألاتشفق عليهم الاتأخذك الحميه والخوف عليهم  كما يفعلون معك  بجعل ارواحهم رخيصه لأجلك  فكم الدماء التي قد اروت ثراك من من دماهم أليس من حقهم عليك ايها الوطن ان تعطيهم لكي يعطوك غدا  ارواحهم رخيصه نعم ان عليك حقا لنا ولك حق علينا فمن يبخل اولا لايستحق ان يدافع عنه . فأنت ايهالوطن الحق عليك اولا بأن تعطيني مايكفيني لأعش حياة رغدة آمنه لتجدني أسدا مدافعا عنك  بالروح والمال والولد وكيف ابخل عليك بروحي وانت من أعطيتني الكثير الكثير .فهل سيتحقق مطلبي  ومطلبك .الكاتبه علمتني الحياه.ع.م.م.ي. القحطاني

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق