]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الانتظار

بواسطة: Emsa  |  بتاريخ: 2012-06-13 ، الوقت: 22:46:31
  • تقييم المقالة:

ذلك الاحساس المسيطر على البشر.فعقول كل منا تبحث عن شئ فى هذه الحياة و تجبر قلوبنا على انتظاره؛ فكأنها قضاة حكمت على قلوبنا بالسجن فى حجرات الحيرة.تختلف دوافع انتظار كل منا، ولكن يظل الحب ملكا مسيطرا على عرش الانتظار....فأحيانا ننتظر العقاب على خطأ ارتكبناه؛ أو العتاب من قلبا أحزناه؛ أو ننتظر السماح من قلب اخر جرحناه. وقد ننتظر الشجاعة للتعبير عن حبنا لاشخاص ملكوا قلوبنا وأصبحوا هم كل ما يشغل تفكيرنا. و كم يحلو لنا انتظار نظرة واحدة من عيونهم تنطق بمبادلتهم الحب لنا وتمنح السعادة لارواحنا؛ أو لحظات انتظار اللقاء بعد أن طال الفراق كرمال الصحراء المشتاقة لتقبيل قطرات المطر.ولكن قد تتحول اللحظات الى سكاكين حادة تمزق قلوبا عاشقة تنتظر كلمة وداع.   على الرغم من أن الانتظار من أساسيات الكون، لا يجب أن نهدر أعمارنا ونحن ننتظر أن تفتح لنا الحياة أبوابها؛ بل يجب أن نمتلك الجرأة لفتح تلك الأبواب و أن نتذكر دائما أنه وان كان خلف احداها جرح فهناك باب آخر يختبئ خلفه الحب.علينا فقط أن نؤمن بوجود ذلك الباب فى حياتنا......


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق