]]>
خواطر :
(مقولة لجد والدي، رحمه الله ) : إذا كان لابد من أن تنهشني الكلاب ( أكرمكم الله)...الأجدر أن اسلم نفسي فريسة للأسود ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

شاءت الاقدار........................

بواسطة: عازفه على اوتار السنين  |  بتاريخ: 2011-07-08 ، الوقت: 10:56:36
  • تقييم المقالة:

                                    
عندما تشرق الشمس ......وتضئ الارض بنورها......تسود في ناظرياااا.........ولاارى سوى الظلام الذي يرافقني......وكأنه قد كتب عليه...ذالك النور الأسود القاااتم..........استيقظ من نومي......لأرى خيال ذالك الحبيب الذي قد فارقني..........ولاارى منه سوى خياله امامي يناديني يبتسم لي.........اركض كي امسك به.......ولكني لااستطيع.......احاول مرة اخرى........اكلمه اريد ان اذهب معك......حبيبي....الى اي مكان.....تكون روحك فيه......وعندما اقترب منه لأحضنه.......لأقبله.......اجده يتلاشى....امامم عيني.....هل هذا حلم ام حقيقه....ام جنون.........هل عيني توهمني انك موجود......لا اعلم....فأناا تائهه بل غارقه في الوهم......اشعر بالضيااع.....ابحث لطريق يوصلني اليك.......لايهمني الى اين اذهب .......المهم ان اصل اليك.........وان اجدك في مكان ما.......لقد بحثت طويلا في كل مكااان....لازااال لدي أمل بلقاااءك.......ساظل ابحث عن الحيبب الذي غاااب عني.......نعم ساجدك .....وسيصبح هذا الحلم حقيقه.......لأامسك به....لااعلم كيف ومتى ...... لازلت اراك في سهادي.....اكلمك تارة ......وتااارة لاتجيبني......كنت ولازلت انتظر ساعة نومي لاجدك تنظر اليه........تبتسم وتغني........ثم تختفي دون أي اثر..........فلا ارى جسدك......بل اسمع صوت يناااديني......لاتنتظريني فانك لن تريني.......حبيبتي......ولن اعود اليك هذا محااال ......حبيبتي.......لقد رحلت رحلة أخيره ......ليس فيها لقاااء........ألم تتذكري كيف كان رحيلي ..........كان في ذالك اليوم ........الذي أردت ان أتي اليك حبيبتي.....ااااااااه........كيف فرقتنا الليالي..........ولم يبقى لي منك سوى ذكرياتك.......ولم يبقى غير طيفك ..........وخيااالاتك في عقلي......وفي روحي.......تناديني ......تسامرني.......ثم تودعني.....هاااهي كلماااتك التي اسمعها .....وصدى صوتك
.....يخاااطبني سأظل طيفايسري بروحك الطاااهره......أنا مجرد حلم وانتهى حبيبتي.......ولازلت اوهم نفسي ......بانك لست خياالا اعيشه.......اااه ما اصعب اللحظات.....التي يعيشها شخص......فقد له غالي........هل كتب لنا القدر الفراق.......دون وداع.....نعم حبيبي.......فالحقيقه تفرض علينا......واقعا اليمااا.......وهوغيااب من نحب.....ورحيلهم عناا.....ودفن اجسادهم ......فلايظل منهم غير الذكرياات.....لارواحهم.......التي كانت معنا يوما ساكنه......ولاتبقى منهم غير صورهم .......التي نحتفظ بهاا.....هاهي تلك الزاويه التي اعتدت ان تجلس فيها .......قد حنت لجسدك وعبيرك الفواااح.....وهااهي الزهور التي قد غرستها...... بيديك قد ذبلت.......كذبول قلبي.......وهزال جسدي بلا سقم.....ولكنه الفراااق حبيبي قد انهكني........نعم رحلت......وفارقني جسدك.......ولكن روحك....ستبقى كظلي احملها.......لاتفارقني ......وتكون لي كمرشد سياااحي.......... تحكي لي عن كل شيئ جميل يصااادفني.........فروحك معي وستظل معي.......وان غااب جسدك حبيبي .........ولكن اليك ايهااا الثرى......وصية اصيك بها ارفق بجسد روحي ........واترك محاااسنه........لاتمحوهااا..... ولكني اطلب منك المستحيل....... ااااااه ياااحبيبي هكذا شاااءت الاقداار يوما ........ان تكون لي حبيب.....ثم ترحل بعيد ا(الكاتبه.علمتني الحياه.ع.م.م.القحطاني


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق