]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انين الذكريات

بواسطة: عبدالرحمن المنقاشي  |  بتاريخ: 2012-06-11 ، الوقت: 00:57:03
  • تقييم المقالة:

 

ما ان تأتي لحظات الليل الاخير إلا وهبط جناح الذكريات امام عينيك وبدأ يقلب صفحاتها منها مايرسم ابتسامة ومنها ما يجعلك تتحسس مواضع ألألم جميعنا لديه ذكريات اما حزينة وكئيبة واما سعيدة ومبهجة فقط في اخر الليل تتبعثر الذكريات امامك وتعيدك الي الورى سنوات وسنوات احيانا نكتفي بالصمت والبكاء واحيانا تنهمر الدموع بلا سبب هي وحدها الذكريات قادرة على ايقاظ مشاعر سابقة واحاسيس مندثرة مع الزمن ف مع سكون وهدوء الليل تتجدد احزان انثى وتنبعث اهات رجل , اخر الليل متنفس العاشقين وملجأ الصامدين ومأوى المحرومين ,ان كان اواخر الليل وقتا تتنهد فيه انثى فهو ايضا مكانا يقصدة رجل ليفضفض له تارةً شهيق حنين وتارةً زفرة انين 

  هو وحدة سكون الليل قادرا على ذالك


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق