]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

نقطة تحول

بواسطة: Nadia la Rose  |  بتاريخ: 2012-06-10 ، الوقت: 09:06:43
  • تقييم المقالة:

   منذ دخلتَ حياتي،غيرتَ مجرى حياتي،استعدتُ طفولَتي و لهفتي،و أصبحت الإبتسامة عنواني

  معكَ عادت إليَ حياتي فعرفتُ أنَني إستثناءُ كونكَ في حياتي  فوجودكَ في قلبي يصور لي أحلىَ المعاني

 وصفتكَ بملاكي لأنكَ لا تفارقني فكلامكَ يلازمني صباحي و مسائي،فمنذ دخلتَ حياتي عرفتُ انه لا يأس مع الحياةِ


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • روهيت | 2012-06-14

    اختي الكاتبة نادية " مااجمل ان يعبر الشخص بقلمة عن شعورة العاطفي بعفوية كبيرة"

    اتركني طليقاً سأجلب إليكـ بالغنايم .... قلمكـ جميل لاسيما أنه يلامس العاطفة والروحانية..

    بوركتي ..اتمنى لكـ حياة ملؤهــآ الحب والاستقرار..سجين بروحانية

  • احمد صلاح | 2012-06-10
    أعجبني .... أعجبني .... أعجبني جدا ً هذا التفاؤل منك ِ أنت ِ بالذات ... نعم هكذا هي الحياة .... طيبة ... ندية .... عذبة.... إن اردناها  كذلك ألم تسمعي أن الإبتسامة تعدي وتنتقل من وجه صاحبها إلى كل الناظرين ..... أقسم حبيبتي بانني ابتسمت ُ فازددت ُ سعادة وانشراحا ً .... وكأني بك ِ أمامي وأنت ِ تضحكين وتستهزئين َ من كل الأحزان التي كنت ِ تحملينها فوق كاهلك ِ .... وكأني بها ( أي الأحزان ) تتميز ُ من الغيض ِ الآن .... لأنك ِ ألقيتها جانبا ً
    .... حبيبتي ...... ابنتي نادية مثلما قلت ِ تماما ً ...... لا يأس مع الحياة .

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق