]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رحلتي الي بلاد الشمس

بواسطة: عبدالرحمن المنقاشي  |  بتاريخ: 2012-06-10 ، الوقت: 04:49:09
  • تقييم المقالة:

 


بسم الله الرحمن الرحيم هذا المقال خصصتة عن رحلة الاستاذ القدير باسم الاحمدي الي اليابان وقصة نجاح تستحق التكريم والاشادة  

 

تقرير مفصل عن مؤتمر JALTCALL 2008 والمنعقد في مدينة ناغويا باليابان لمدة ثلاثة أيام في الفترة من 30/ 5إلى 1/6  عام 2008 م

 

مطار ناريتا مدينة طوكيو:

1.    هبطت بنا الطائرة في مطار Narita  الدولي صباح يوم الجمعة 30/5  فاستقليت الحافلة السريعة إلى محطة Yaseau  والواقعة 60 كلم شرق مطار ناريتا لأشاهد صباح مدينة طوكيو,  ومن محطة قطارات طوكيو الرئيسية اشتريت تذكرة قطار الطلقة Shinkansen   إلى مدينة ناغويا بمبلغ 105 ¥  أي مايقارب 400 ريال سعودي حيث قطعنا مسافة 470 كلم في ما يقارب الساعة والعشرين دقيقة بعد توقف سريع في مدينة Yokohama  .

 

مدينة ناغويا:

2.    عند وصولي إلى محطة قطارات ناغويا الرئيسية في الساعة الثانية ظهرا قمت بالتوجه مباشرة إلى الفندق الذي حجزت فيه مسبقا وهوThe Nagoya Marriott Associa والذي يقع مباشرة فوق محطة قطارات ناغويا واسترحت هناك لمدة ساعتين و عندما نظرت من شرفتي في الطابق الثاني والخمسين إلى منظر –جوي- للمدينة الصناعية الأولى في اليابان ذهلت  في منظر ساحر يخلب الألباب لن أنساه ما حييت.

 

الطريق إلى المؤتمر:

3.     توجهت مباشرة إلى مقر المؤتمر والذي عقد في Nagoya University of Commerce and Business  -أجمل جامعات اليابان موقعا وتصميما- والتي تقع في منطقةKomenoki  التي تبعد عن قلب المدينة ما يزيد على مسافة 40 كلم والمشهورة كذلك  بوجود مصنع سيارات شركة TOYOTA  أكبر شركات اليابان قاطبة, وصلت إلى مقر المؤتمر بعد رحلة شاقة من الفندق استمرت 55 دقيقة استخدمت فيها كل من القطار والمترو والتاكسي والباص.

 

العلم السعودي:

4.     عندما وصلت إلى مقر المؤتمر في الساعة السادسة كانت فرحتي والله لا توصف وانتابني شعور لم أعرفه من قبل كانت مشاعري خليط من الفرح بالوصول والفخر أمام النفس لأنني استطعت أن أصل في الوقت المحدد من دون أي مساعدة, وقليل من الصداع والدوخة بعد رحلة دامت أكثر من ثلاثة أيام قطعت فيها أكثر من 10.000 كلم استخدمت فيها الطائرة والسفينة والقطار بأنواعه وسيارات الأجرة والباصات, ولكني والله نسيت كل ذلك بل زدت شرفا وتيها وسرورا وحبورا عندما وقعت عيني على علم بلد الحرمين يرفرف عاليا بين أعلام دول كبار من أمثال أمريكا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وأستراليا والصين واليابان وغيرها وكان علم المملكة العربية السعودية هو العلم العربي بل المسلم الوحيد,  انتابني في تلك اللحظة شعور لا يمكن للحروف أن تصفه و لا يعرفه إ لا من مر به.

 

الكلمة الافتتاحية

5.     انتظرت لحظات ثم أخذت طريقي إلى أول محاضرات المؤتمر JALTCALL 2008 Pre-conference Workshop  والتي ألقاها  Gavin Dudeney  وهو أحد المتحدثين الرسميين وكانت في مقدمة لما يعرف الآن بالحياة الإفتراضيةAn Introduction to second life to language teachers   في علم تدريس اللغات باستخدام الحاسب الآلي, الحقيقة أن المحاضرة لم تكن بالإستفادة المتوقعة منها لأن المقدم لم يطرق سوى رؤوس أقلام هذا العلم الحديث وهذا معروف لدي مسبقا من أيام الطلب في دراستي للماجستير, انتهت المحاضرة في الساعة الثامنة تقريبا, تناولنا بعض الطعام مع الزوار ثم عدت أدراجي إلى الفندق الذي أسكن فيه.

 

اليوم الثاني (السبت 31/5)

6.     عدت إلى مقر المؤتمر الساعة العاشرة صباحا يوم السبت وكان المؤتمر قد بدأ منذ ساعة و حضرت ذلك اليوم أفضل محاضرتي البرنامج وأكثرها استماعا واستمتاعا كانت أولها  للكاتب Paul Daniels  وكانت محاضرة في "تعديلات في أنماط تعلم اللغة"   Modifying Model for language learning  أما الأخرى فكانت لضيف شرف المؤتمر وهو الكاتب الكبير والرائد في هذا المجال  Phil Hubbard  وكانت في التقنيات الجديدة في تنمية مهارات الكتابة  Web 2.0 Technologies in Teaching EFL Writing وانتهى بذلك أعمال المؤتمر لذلك اليوم بعد تداول  بعض الأحاديث مع حضور المؤتمر وجولة تعريفية بسيطة في مقر الجامعة.

 

اليوم الثالث (الأحد 1/6)

7.     في ذلك اليوم حضرت في الساعة الحادية عشرة لأن محاضرتي كانت في الساعة الثانية ظهرا  فلم أشأ أن أرهق نفسي بالحضور مبكرا, استمعت إلى محاضرة لرئيسة قسم اللغات في جامعة ناغويا Pingping Zhu واليابانية الجنسية وكانت محاضرتها في نفس موضوع رسالتي للماجستير وهو التفاعل في تعلم اللغة Compatibility, Interactivity, and Feasibility

 

وجاء وقت المحاضرة

8.      بعد ذلك اتجهت إلى مقر محاضرتي قبل ساعة منها وكان خاليا آنذاك وبدأت في التأكد من جميع التجهيزات الفنية للمحاضرة ولاحظت مشكلة وهي أن جهاز عرض البيانات Data Show  لا يعرض الفيديو ولأن محاضرتي كانت عبارة عن نظرة نقدية لبرنامجي التفاعلي الذي قمت بتصميمه, فقد تمكنت والحمد لله من إصلاح هذه المشكلة قبل بداية المحاضرة بـ 15 دقيقة, بعد ذلك بدأ الحضور بالوصول إلى مقر المحاضرة  Room: 663 A قبل 10 دقائق من بدايتها وفي التمام الساعة 14.50 بدأت المحاضرة مستعينا بالله حيث حييت بالحضور الكرام وعرفتهم بنفسي وبلدي وأخبرتهم بأنني فخور بنفسي أن أكون بينهم وأنني كذلك استطعت الوصول إليهم بعد رحلة طويلة, ورغم أن هذا لم يتجاوز الدقيقتين ولكن كان له الأثر الواضح في لفت انتباههم واستحسانهم له وكان الحضور ما يقارب الستين فردا عرفت وجوه بعضهم, حقيقة كنت قد خططت بأن أقسم وقت المحاضرة (40 دقيقة) إلى نصفين حيث تبدأ أول 20 دقيقة بالجزء النظري ويحتوى على 55 شريحة عرض PowerPoint والعشرين دقيقة الأخرى  للجانب العملي وهو تشغيل البرنامج وإجراء بعض التعليقات على العرض, ولكن نظرا لأنها أول مشاركاتي في المؤتمرات فقد بقيت في الجانب النظري 25 دقيقة أي بزيادة 5 دقائق من حظ برنامجي التفاعلي, حاولت الاستفادة  قدر المستطاع من الـ15 دقيقة المتبقية واستطعت تغطية %70 من الجوانب المهمة في البرنامج.

أسئلة الحضور

9.     صعقت بحرارة وطول مدة التصفيق والابتسامات التي ارتسمت على وجوه الحضور وتبادلهم كلمات لا أدركها ولكني أرى على وجوههم ما يدل على رضاهم واستحسانهم للمحاضرة حالما انتهيت منها, بدأت الأسئلة من الصف الأول حيث تجلس رئيسة قسم اللغات في الجامعة وسألتني عن المدة التي استغرقها مني تصميم هذا البرنامج؟ فأخبرتها بأنني لا أستطيع تحديدها ولكنها أكثر من 200 ساعة , وكان السؤال الثاني من ضيف الشرف وأكبر شخصيات المؤتمر   Phil Hubbard  وكان يسأل لم  لا تريدون تدريس طلابكم بما ندرس به طلابنا ولم لا تسمحون بانفتاح طلبتكم على العالم الخارجي كما يفعل جميع طلبة العالم؟ فكان ردي بأن من المسلمات أن عنصر الثقافة لا يمكن أبدا فصله عن منظومة تعلم اللغة ولكن في حدود, وأخبرته بأن الخلفيات الثقافية والدينية للطلبة السعوديين تتعارض مع بعض ما سيجدونه في المواقع العالمية وقلت له أننا لسنا الوحيدين في هذا العالم الذي ينهج هذا النهج وضربت له مثلا بالخلفيات السياسية وسألته هل يمكن تدريس كتاب مطبوع في بريطانيا أوهونغ كونغ لطلبة الصين؟ أو هل يمن لكتاب روسي وحتى لو لم يكن كتاب تعليمي أن يقرأ أو يفهم في البرازيل؟ فما كان منه إلا أن أخبرني بأنه يعرف هذه الإجابة مسبقا ولكن يريد أن يسمعها مني ثم شكرني على ذلك, بعد ذلك سألت من قبل مدرس استرالي فيما إذا كانت نسخة البرنامج الذي أستخدمه وهو من شركة Matchware – Denmark  هي نسخة أصلية, ومن توفيق الله لي أنني كنت أحمل غلاف النسخة الأصلية والذي كنت اشتريته من بريطانيا أيام دراستي للماجستير بـ £ 120   أي ما يقارب 800 ريال سعودي فأشهرته له وألقمته حجرا فأحرج وقطب وجهه, وانتهت بذلك العشرة دقائق المخصصة للأسئلة.

 

ماذا حصل بعد المحاضرة؟

10.  وبعد ذلك مكثت فترة نصف ساعة من الاستراحة وتجاذب أطراف الحديث مع بعض الحضور واستقبال آراءهم في البرنامج والمحاضرة في الصالة الرئيسية, وحقيقة لم أصدق نفسي عندما حضرت السيدة Pingping  رئيسة قسم اللغات بالجامعة وعرضت علي العمل معها وطلبت مني أن أفكر بهذا الموضوع وأعطتني كرتها الخاص, ومن رعاية الله سبحانه وتوفيقه لي جاءني Glenn Stockwell  وهو منظم المؤتمر وثاني أكبر شخصية فيه وعبر عن إعجابه بي وبالبرنامج وأخبرني بأنه لم يكن يتوقع مني الحضور ولذلك فإنه ممتن لي وقال لي إننا ننتظر الكثير منك ومن أمثالك في السعودية ثم عرض علي أن أعود معه تلك الليلة بسيارته الخاصة إلى طوكيو لأنه يريد أن يتحدث معي في بعض ما يعود لي بالفائدة على حد قوله وكان يعرفني من قبل عن طريق البريد الإلكتروني حيث نشرت ورقة علمية من قبل في مجلة محكمة يرأسها, بعد ذلك تقابلت مع Pauline Kramsch  مبعوث شركةLongman  العالمية وعرض علي العمل مع شركته وأعطاني كرته الخاص, أما    John P Loucky وهو مؤسس والمشرف على أكبر وأشهر موقع الكتروني والذي يضم ما يزيد على 1200 موقع بداخلة لتعليم جميع اللغات وليس الإنجليزية فحسب( (www.call4all.us فإنه جاءني وصرح لي مباشرة وقال أنا هنا للتجارة وهذا موقعي تعرفه وأنا أعرض عليك أن أشتري منك هذا البرنامج أو غيره بذلك المبلغ ولكنه اشترط وجود نسخة عربية أيضا للبرنامج, وأخيرا بعد أدائي لصلاة العصر تقابلت مع Junaid Malik  والذي يعمل كأستاذ مساعد مع المجلس الثقافي البريطاني هناك عرض علي مشاركته في تقديم ورقة بحث في موضوع مشابه لمؤتمر قادم, وقبل انتقالنا إلى الكلمة الختامية للحفل وبينما كنت أنتظر استلام شهادة حضوري ومشاركتي في المؤتمر وفي تجمع نادر لأكبر شخصيات المؤتمر سألني Gavin Dudeney  ثاني المتحدثين الرسميين في المؤتمر وقال لي يا باسم حضورك إلى اليابان وفي هذا المكان النائي ليس أمرا بسيطا فبرأيك ماذا يحتاج من يريد أن يقدم إلى هذا المكان من السعودية العام القادم فألهمني الله جوابا مباشر فقلت له يحتاج همة تناطح جبل فوجي!!! وبهذا انتهت قصة هذا المؤتمر والذي لولا توفيق الله ورعايته لي أولا وأخيرا ثم دعوات والدي لي ما كنت وصلت إلى ما وصلت إليه والفضل موصول للأخوة  في المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني                       

 


http://www.bassiem.com/Index.aspx


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق