]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

لماذا ؟ (قصة قصيرة جداً)

بواسطة: أحمد عكاش  |  بتاريخ: 2012-06-09 ، الوقت: 20:29:34
  • تقييم المقالة:

 

 

 

                      

لماذا؟ 

 

                       بقلم: أحمد عكاش

 

- إنّهُ مُعلّمٌ، لمْ يحفَظْ أحدُ تلاميذهِ درسَهُ.. 

فضربَهُ. 

جاءَهُ وليُّ التّلميذِ يُنذرُ: 

لماذا ضربْتَ ابْني؟ الضربُ مَمنُوعٌ. 

وفي ذاتِ درْسٍ وجدَ تِلميذاً آخرَ نقلَ واجبَهُ البيتيَّ عنْ زميلٍ لَهُ.. 

فضربَهُ.

 جاءَهُ أبو التِّلميذِ يهْدِرُ: 

-لماذا ضرَبْتَ ابني؟ الضَّربُ ممنوعٌ.

وَفي ذاتِ مُذاكرةٍ، وقعَ عَلَى تلميذٍ فتحَ الكتابَ...

وَجعلَ يَسرِقُ منْهُ إجاباتِ الأسئلةِ ...

فضربَهُ، جاءَتْهُ أُمُّ التِّلميذِ تُعْوِلُ:

- لماذا ضربْتَ ابني؟ الضَّرْبُ ممنوعٌ.

جلسَ المعلِّمُ يُفكّرُ:

- إسرائيلُ تضرِبُ الفلسطينيّينَ الآنَ ...

وَأمريكا ضربَتْ أفغانستانَ أمسِ، وَتضرِبُ العراقَ اليومَ ...

فَلماذا لا يَنْبري لهما أحدٌ لِيقولَ:

 - لماذا تضربانِ؟ الضَّربُ ممنوعٌ.

أحمد عكاش

 

*

 


« المقالة السابقة
  • عقاب الحمصي | 2012-08-28
    تحية للك استاذنا الفاضل ولقصصك المعبره 
  • جمان | 2012-07-11
    جميييله جدا
  • طيف امرأه | 2012-06-10
    استاذنا الفاضل  أحمد عكاش
    حماكم الله ورعاكم
    الضرب هنا في هذه الحالة مسموح ,,بل مرغوب ... مطلوب
    لان الضرب هنا تأديبي _بمنطقهم هم _ فهم يزعمون انهم أمراء السلام
    وأنهم حكماء العالم , لذا فمن واجب المعلم المؤدب الحكيم  ان يقوم الناس  ويأدبهم
    أليست تلك القوانين ,, قوانين بشرية ظالمة جائرة ؟؟!!!
    ومن يقف أمام تلك القوانين ؟؟ من يجرؤ ؟؟!!
    كل ما اأ{جوه ان تعاد هيمنة الدين الحنيف على امتنا الحبيبه أمة تعرف معنى التوحيد والوحدة ,,ليصبح لها قوانين سماوية لا بشريه غير عادله ,,فكل يهيم بما يحب وبما يريد ..وكل لمصلحته يصنع ما يفيده
    تلك القصة ,تحكي واقعا  يتفشى في كل مكان ..وبكل عصر تجد مثل اسرائيل وامريكا يسلبون الراحة والسعادة من حياة الناس ويحرقون الحقول  بأرضها وناسها
    بورك بتلك الاطلالة النقية الرقية وانتظركم بأخرى كي نتدارسها
    سلمتم وسلمت مشاعركم وكلماتكم النابضة حق
    طيف بخالص التقدير والامتنان

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق