]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

الصورة ...

بواسطة: sara  |  بتاريخ: 2012-06-09 ، الوقت: 08:58:08
  • تقييم المقالة:


اخاطبه من بيت تلك الصورة ...التي توجد في دفتري ...شابا احلم ان يكون لي قدري...انظر اليه من تلك الصورة ..اقول له بعيوني كم انني مشتاقة له للحديث معه ...وكم كاد شعور الوحدة من غيره يمزقني وكم ان المسافات التي بيننا تقتلني وتكهربني .فقط عن طريق تللك الصورة ... اخاطبه واحرصه بين عيناي ...وبين رموشي اصنع له سجنا لا يوجد فيه سوانا وسوى حبنا ..وبكل لحظة اتذكره ..ايتها الاوراق المصفصفة لم قد يسألني الناس عنك ...فأا لم ادخل باب الحماقة بعد ... احببته وليس بعد ...ايها الناس كم نفسي ان ارتكب تلك الحماقات وان ارمي نفسي داخل احضانه واهديه روحي لتكون له مرصاده ...اه لو تدرون كم عقتموني به من خلال تلك الصورة ...

اخاطبه من الصورة ....


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق