]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

جنون أم حماقة

بواسطة: Lauza Koka  |  بتاريخ: 2012-06-07 ، الوقت: 16:07:51
  • تقييم المقالة:

و أنا في غمرة اللهو . في ظل التائهين  من حيث لا أرى تاتيني الأيام شاحبة حزينة .. غريبة.

  تأتي  الرياح لتقود السحاب حيث لا ترغب  الشمس

تنثر الرماد في أعين الألوان. بألوان طيف ترميني . بأزلام سحر يدفنني

ذاتي تبحث عن حلة الإطمئننان تبحث عن السعادة المنقرضة  ليبقى الخوف يؤاسي دموع البكاء

فالذي بيننا هو بقايا أحلام هاربة ليبقى الصمت وجع في كينونتي

نمضي لا ندري إلى أين

نمشي ..نتجاوز و لا نندمج  نتكامل ولا نتحد

هي فاتحة المعني في غياب اليقين

هي ظل القلق عندما يستبد شوك الشوق

كيف ننام على وسادة الفرح يجوبها الشوك

انه الخسران يمدحه الفرح ...........اذن أين هو المعنى ؟
 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق