]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

القوى السياسية البديلة لنظام مبارك تكرر أخطاءه.

بواسطة: نورالدين عفان  |  بتاريخ: 2012-06-06 ، الوقت: 10:55:22
  • تقييم المقالة:

يقول إبن خلدون عالم الإجتماع المسلم الشهيرفي مقولته الخالدة (( إن المغلوب مولع بتقليد الغالب )).لكن الذي يحدث في مصر هو العكس بعينه إذ أن الغالب وهي القوى السياسية الشبابية والإخوانية مولعة بتقليد المغلوب وهو نظام مبارك ويبدو جليا أنها أي القوى السياسية في مصر المحروسة تسير في نفس المنحى البياني الذي كان يتبعه سلفهم...فمن أخطاء النظام البائد كان إضطهاد وإقصاء كل من يشتم فيه رائحة المنافسة السياسية كما أنه ركزقوته على تقوية النظام بدل التركيز على تقوية دعائم الدولة بتنمية مستدامة.وهذا بالظبط مايقوم به معارضو مبارك خصوصا عند إلحاحهم على إنفاذ قانون العزل السياسي.وبالظبط للفريق أحمد شفيق بعد ما إشتمو فيه رائحة المنافسة الجدية على كرسي الرئاسة.وحتى تتضح الأمور فإن المقصود بالعزل السياسي هو الإقصاء والحرمان من الحقوق السياسية لكل من كانت له علاقة بالنظام البائد.وعلى الرغم من أن هذا القانون هو قانون تعسفي لأن العبرة ليست بمن كان على صلة بنظام مبارك وإنما العبرة بمن تلطخت أياديه إما بدماء الشعب المصري أو بسرقة أمواله أو من إستغل نفوذه السياسي بشكل غير لائق.لأنه من الصعوبة بمكان أن لا يكون أحد إرتبط بنظام مبارك بشكل مباشر وقوي ومؤثر أو بشكل غير مباشر فنظام مبارك لم يحكم مصر لفترة 5 أو 10سنوات بل حكمها لمدة قاربت الثلاثين سنة.هذا أولا ثم لماذا سمح لأحمد شفيق بخوض الإنتخابات أصلا ؟ ذلك لأنهم كانو مستعجلين على كرسي الرئاسة أولا ثم أنهم إعتقدو خطأ أن الشعب المصري كله يسير ورائهم ثانيا.وهذه غلطة سياسية كبيرة فالقوى السياسية البديلة لمبارك قد إنتخب الشعب لها في مجلس الشعب ولكن النتائج كانت مخيبة للأمال فطيلة 5 أشهر لم تتخذ إجراءات تمس المواطن العادي والبسيط فتؤمن له العيش الكريم وتقضي على ندرة السولار وتحفظ الأمن وتقضي على البطالة فكل الذي حدث هو نقاشات تتلوها نقاشات وكأن الأمر يتعلق بتقسيم غنائم الثورة بين الحركات السياسية الوريثة لنظام مبارك.كان من الأجدر الإلتفات إلى هموم الناس وإنشغالاتهم بدل التركيز على عزل هذا وإقصاء ذاك فهذه مهمة الشعب هو الذي يختار بينكم وبينهم أنتم قدمو ماعندكم من برامج وخدمات وتصورات مستقبلية لتطوير البلد.لا يجب أن تقعو فيما وقع فيه سلفكم وبالتالي تثبطو من عزائم الشباب لأنه يرى فيكم القدوة والأمل المنشود ولعلكم لمستم ذلك حين إنخفضت نسبة التصويت من أكثر من 70 بالمائة في إنتخابات مجلس الشعب إلى مادون 50 بالمائة في إنتخابات الرئاسة ...ليست ممارسة السياسة بالأمر السهل كما انها ليست بالمهمة المستحلية تحتاج فقط إلى قليل من الجهد وإخلاص النية لله في خدمة الشعب والدولة ومن ثم تتضح الأمور وتغربل لوحدها فيسقط الفاسدون بنفور الشعب منهم ويبقى المخلصون بتأييد من الشعب الذي لايبدو ان قاصرا او جاهلا بما يدور حوله لكن له طرقه وتعبيراته الخاصة في التعبير عن سخطه على من رأى أنه لايصلح لقيادة البلد.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • طيف امرأه | 2012-06-07
    نرجو من الله تعالى ان يقبل  دعوات امتنا واهلنا بكل مكان بان يحقق لمصر ولوطننا الحبيب الكبير العدل والاستقرار
    كان هنا مجال للمناقشة وبكل اريحيه ,, وقد وجدت الحوار بينك وبين الاخ الفاضل ابن العربي راقي جدا
    وفيه الكثير من الاراء الايجابيه وقبول الاخر
    ليتنا فقط نكن بتلك السماحة ,,وذاك الرصاء في كل مجالاتنا ..وليت من يتزعمونا يستمعون لنا باسلوب نبيل
    ويقرأون الكلام جيدا  ليفقهوه ,,ويدركوا شعوبهم ,,ويتداركوا انفسهم قبل ان يصبحوا كما كانوا يمشون على أشلاء شعبهم .. مثيلا لهم فيوم لك ويوم عليك  ..سيأتي يوم وينال كل ظالم جزاؤه  ويقتص منه فلا نكن كمثلهم في عدم  سماع الحق
    وعلى المظلوم أن يكون واعيا لكل ما يحاك حوله من مؤامرات ..فقط كونوا أكثر وعيا يا اهلنا ,,وكونوا محاورين سمحاء ,,لا تريدون الا نهضة  وتقدم بلادكم
    بورك بك ايها الراقي نور الدين .. وبالاخ ابن العربي لرده المحترم الواضح
    فقد كنتما للحوار المتحضر عنوان
    سلمتم من كل سوء
    طيف بتقدير








    ز
    • نورالدين عفان | 2012-06-07
      ((...بورك بك ايها الراقي نور الدين .. وبالاخ ابن العربي لرده المحترم الواضح
      فقد كنتما للحوار المتحضر عنوان
      سلمتم من كل سوء
      طيف بتقدير......))
      هذه الشهادة العظيمة منك تفرحنا بالتأكيد أختي الفاضلة طيف ...لذلك أشكرك جزيل الشكر على مرورك الكريم ولا أملك إلا أن أؤمن على دعواتك للأمة بأن يسودها العدل والاستقرار فأقول اللهم أمين أمين يارب العالمين ...جزاك الله كل خير فكلماتك تبعث في النفس الطمأنينة .
  • ابن العربي | 2012-06-06
     ابدأ بما خلصت اليه وهو ان السياسة ليست بالامر السهل ولا بالمهمة المستحيلة انما هي جهد متواصل يتبعه اخلاص وصدق مع الله اولا ومع الذات ومع الشعب بهذا تستطيع ان تنال المرتبة والمنزلة التي تبحث عنها ...طبعا لان الشعب اراد ذلك بعد ارادة الله طبعا ..مع فتح قوس هنا ان الشعب مازال يمد يده الى قاتله لماذا ؟؟؟ الله اعلم ..
    اما فيما يخص ان القوى السياسية تتبع نفس النهج الذي كان يسير عليه نظام مبارك ...فاقول ان مجلس الشعب استطاع ان يقوم بعدة خطوات جادة في تعديل وحذف بعض القوانين التعسفية واهمها الظلم الذي كان يتعرض له اصحاب الرأي ... فكانت الموافقة على قانون عدم احالة المدنيين للقضاء العسكري وانا اظنها من اهم التعديلات ....ولا يخفى عليك اخي ان المجلس مازال في بداياته{100يوم فقط } وتعلم كذلك الكم الهائل من الضغوطات التي تمارس عليه داخليا وخارجيا ..وهذا ليس بالامر الهين ...فلا اظن ان 100يوم تحل مشاكل الشعبي البسيط التي تركها النظام الدكتاتوري السابق مع كل هذا استطاع ان يحقق للشعب بعض الامور التي كانت عائقا لكثير من المصريين ....
    اما عن كونهم كانوا مستعجلين طالبين كرسي الرئاسة فهذا والله اعلم اجحاف في حقهم لانهم بكل بساطة -الاخوان او غيرهم من الطبقات السياسية او حتى ممن يسمون بالثوريين - كانوا يبحثون عن سرعة افتكاك السلطة من بين ايدي العسكر ...لان تأخر ذلك يؤدي الى عودة النظام السابق لترتيب اوراقه مجددا والوقت يلعب دورا هاما وحساسا ....والدليل انهم يريدون تأجيل كل شيئ ....وما الاحداث التي تجري هنا وهناك وانت تعرفها الا دليلا على ذلك ....
    وانا الذي اتعجب منه حقا كل شيئ الثورة الثورة ...نعم الثورة قلبت الموازين لكن هناك تضحيات كبيرة قدمها اناس قبل الثورة واظنها كانت هي مهد الثورة فاصحاب الرأي الذين عاشوا اكثر من نصف اعمارهم في سجون مبارك ...هم وقود هذه الثورة بافكارهم وجهادهم بالكلمة طيلة الحكم الظالم .....فلا بد لشباب الثورة الان ان يحترموا جيلا ضحى بالنفس والنفيس من اجل حمايتهم وحماية مصر ....وهذا الذي لم ينتبه له الشباب صاحب سن العشرين .....
    وانا عندما اسمع باحد القيادات يقول لو لم نفز بالئاسة سنضع برنامج النهضة في يد كل شريف يريد لمصر الخير ......بعد كل هذا نقول انه شتان بين الجاني الذي يريد ان يبقى على كرسي الرئاسة ولو على اشلاء شعبه وبين من يريد ان ينهض ببلده ولو على اشلائه .....نعم لا بد ان لا نبخص الناس اشياءهم .............ولك اخي بعض ما قدمه مجلس الشعب خلال 100يوم ................شكرا نورالدين .


    • نورالدين عفان | 2012-06-06
      بل الشكر لك أنت أخي الفاضل فما نحن إلا أصحاب أراء وإجتهادات والحقيقة أبدا لايملكها احد وعندما ننتقد فاعلم أننا ننتقد لأننا نريد الأفضل ......لقد أجبرتني على قراءة ردك مرتين كما أجبرتني على إعادة قراءة مقالتي مرة أخرى رغم أنني أعلم مافيها فقط حتى لايكون بيني وبينك حوار طرشان بل حوار إخوان يسعى كل واحد منهم لرقي الأمة ولو بأضعف الوسائل .......من ضمن ماقلته في مقالتي مايلي ((.....لا يجب أن تقعو فيما وقع فيه سلفكم وبالتالي تثبطو من عزائم الشباب لأنه يرى فيكم القدوة والأمل المنشود ولعلكم لمستم ذلك حين إنخفضت نسبة التصويت من أكثر من 70 بالمائة في إنتخابات مجلس الشعب إلى مادون 50 بالمائة في إنتخابات الرئاسة...))...يعني أنني أنتقد نقدا بناءا وأوجههم لافضل السبل حتى لا يفقد الشعب فيهم الامل ..فحتى وإن كان توجهي إسلاميا وطنيا لايمنعني من نقد الاخطاء ...وانت يااخي تدري ان الساحة المصرية مليئة بالاحداث والوقائع وقد دللت على ماقلت ولم اطلق الكلام على عواهنه ..ثم قولك ان البرلمان له فقط 100 يوم فاعلم ان عمر البرلمان لايقاس بالايام بل بما قدمه للشعب واركز على المواطن البسيط الذي لايهمه العزل السياسي بقدر مايهمه ما يرفع عن كاهله وطأة الفقر وانعدام الامن ...وللكلام بقية ولايفسد اختلاف الراي للود قضية

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق