]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رفضك صريح

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-06-06 ، الوقت: 10:52:01
  • تقييم المقالة:

توجتني قوتي

صبراو قناعة

حين

رضيت برفضك لحبي

و أدركت عين ما تقول

بين سطور كلماتك

انتقيتها دوامة

في مغارة جنوني

أقوى من السكين جارحة

و من تجبر غيابك و أنت حاضر

أطلع الرفض شمسه في قلبي

فحبا إلى عقلي

يرجوه القبول

فلم أغضب من دونه

و لم ألم فيه ما قلت

فالصحيح كلمة

و المجاملات تبارير

يا سائلي عن تأويل الشعور

موطنا

فاسمع هديت قلبي إلى ما تقول

و أفهمته فهم العاقل بعد جنون

فانهارت أحلامي

و انحنيت لرغبتك إلى خلجة صامت

علمته ثرا لغيري

كونا في قلبك لها لا يحسد

فحسبي رحمة

تطفئ نيران شوقي

في قلبي بركان حب جرئء

عنك زائل

فنعم قوتي ...و نعم صبري.

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق