]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

خطة تصفية الجيوش العربية

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-06-05 ، الوقت: 20:40:49
  • تقييم المقالة:

بعد جلاء الإحتلال الغربي من البلاد العربية كان العالم يعيش في وجود قوتين عظميين أمريكا ودول أوروبا الغربية فيما يسمي بحلف الأطلنطي والإتحاد السوفيتي ودول أوروبا الشرقية فيما يسمي حلف وارسو ....وفي هذا الوقت تمكنت بعض الدول العربية من الإنضمام الي تأييد الإتحاد السوفيتي كزعيم للكتلة الشرقية وحصلت علي أسلحة من دول الكتلة الشرقية وكونت جيوشا بهذه الأسلحة فكان الجيش المصري والجيش العراقي والجيش السوري والجيش الليبي ...وبعد سنوات سقط الإتحاد السوفيتي وأصبح العالم يحكمه قوة واحدة حلف الأطلنطي تحت قيادة أمريكا ..واتجه الغرب الي خطة القضاء علي الجيوش العربية وساعده في ذلك أن العالم العربي عاش علي مدار ستين عاما تحكمه أنظمة شمولية ظالمة ومستبدة ربما كانت أشد قسوة علي شعوبها من الإستعمار فبدأت أمريكا بالقضاء علي الجيش العراقي ...الذي كان يوصف بأنه القوة السادسة في العالم ثم إتجهت أمريكا الي الجيش الليبي فقضت عليه ...وربما تكون الأحداث القادمة هي القضاء علي الجيش السوري ..ولا يخفي علي أحد ما حدث في اليمن من تقسيم لجيشها وإندلاع الحرب بين القوات اليمنية لتحارب بعضها بعضا ..نأتي الي الجيش المصري وهو هدف الغرب القادم لأنه الجيش الوحيد الذي إستطاع تحقيق النصر علي السلاح الأمريكي والغربي في أكتوبر عام 1973 ....ويأتي تحطيم الجيوش العربية من الغرب لمصلحة إسرائيل حتي تكون البلاد العربية بدون جيوش وتحكمها إسرائيل من تل أبيب لمصلحتها ومصلحة الغرب ....

وماذا بعد هل نقبل أن تحكم إسرائيل العالم العربي طبقا لما تسرب من وثائق ويكليكس المنسوبة للمخابرات الأمريكية أم أن علينا أن نفيق ونتفق علي شئ واحد هو مصلحة مصر والعالم العربي ..لا مانع أن نختلف سياسيا ولكن نكون واحدا في مصلحة الوطن ولن يأتي هذا ألا إذا إلتففنا حول من يحكم مصر أيا ما كان ونسعي معه الي شيئين تنمية بلدنا إقتصاديا وزيادة وتنمية قدراتنا العسكرية حتي نتمكن من مواجهة أي خطر يهددنا ..وأن نكون جميعا علي إتفاق بعدم السماح لأي حاكم يأتي بأن يعبث بمصلحة البلد أو بالحريات أو يتجاوز القانون ولن تتحقق العدالة والحرية والديمقراطية إلا إذا أحس الحاكم بأن الشعب لن يسمح له بالعبث بمقدراته ....

أدعو الله تبارك وتعالي بالعفو والعافية لمصر وعالمنا العربي


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • | 2012-06-12

    الأخ محمد محمد قياسة: تحية واحترام وبعد:

    سرتني مقالتك هذه لأنها تدلّ على أنَّ في الأشقاء العرب من يُدرك أبعاد المؤامرة على العرب، وأن أمريكا والغرب عموماً يسعون إلى إضعاف العرب ليجعلوا إسرائيل هي المهيمنة على شرقنا العربي، ولتكون اليد التي يتحكمون بوساطتها على مقدرات هذه الشعوب وجعلها سوقاً استهلاكية لمنتجاتها، ولتستغلّ خيراتها، ولتبقى هذه الدول متخلّفةً خاضعةً لسياستها،.. ولتضرب بها كلّ محاولات التقدّم ...

     هذا عربون تعارف، إن شاء الله،... تقبلوا شكري واحترامي.

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق