]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

فوق الشاطئ

بواسطة: Fatma A Ali  |  بتاريخ: 2012-06-05 ، الوقت: 12:55:08
  • تقييم المقالة:

لمست الرمال .. و تذوقت الرياح..و و امسكت اهداب عيني بخيوط الشمس ..كم اعشق الشاطئ.....كم احب موسيقي الامواج التي ترتطم ببعضها البعض متلاحقة متسابقة كأنها انفاس البحر اللهثة..

و بدأت اسبح تاركا المياه تتخلل روحي و تنعشها..و ابتعدت كثيرا عن الشاطئ و بدأت ذراعي تؤلمني من عراكها الدائم مع المياه لتدفعني..لتحركني بعيدا عن الشاطئ..

و توقفت لحظات لاهثة و تأملت الشاطئ..و تسائلت نفسي...هل ستعود؟؟

ذهلت من السؤال..طبعا يجب ان اعود..لم اخلق لأعيش تحت المياه..و لن اصمد طويلا فوق المياه..انا مكاني هناك عند الشاطئ..

و تجمعت احزاني و همومي و قالت:

أيجب ان تعود..؟!!

ذادت الدهشة بقلبي و قلت:

و هل اهرب الي مكان ليس لي؟؟

تجسدت مخاوفي و احزاني وقالت:

و هل لك مكان هناك بين القلوب علي الشاطئ ..بين بيوت الشاطئ..؟؟

ضربت الميا بذراعي و قلت صارخا:

سأبني لي مكاني فوق الرمال و سأقتحم القلوب و لن اهرب الي دنيا لم اخلق لها..لن اموت الا مقاتلا و ليس غريقا متخاذلا..

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق