]]>
خواطر :
“كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

ليس بمجلسي

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-06-05 ، الوقت: 10:52:08
  • تقييم المقالة:

دخلت مجلسكم

متثاقلة الخطى

فما وجدت

إلا

صمتا

وهجرانا

للوئام

و جلت بعيني

في وجوهكم

فما وجدت

إلا

غريب الوجه

مشدود اليد

معقود اللسان

وكأن الحياة في مجلسكم

تناولت أقراص التخدير

فأين الإنهاض إلى شؤونكم؟؟

تصعرون خدودكم

للعمى و العقم و الكسل

و تصيحون بفخر كاذب

نحن أبناء الجزائر!!

كذلك لا أقر

نسبي منكم

فأنا من طينة

أبناء السبع الشدائد

فلست متدثرة في أطمار غفلتكم

و لست من طابع تفكيركم

فأنا وليدة كرام

أقتنع بلون واحد

و أقف عند حد معلوم

فلا أريد أن أقطف من ثمار شجرتكم

و لا أصب فكري في قالبكم

فأنا شجرتي ارتوت من دماء الشهداء

و قالبي من ابداع صنع أشراف بلادي

ثم أشفق عليكم

و أدعوكم

بمعزل عن طبائعكم

 

إلى الإلتحام بعد فراق

على أرض لن ترضى

إلا بالحق مذهبا

و الصدق ركبا

و العدل شيمة

و العمل تاجا

فهلموا إلى التغير قبل التغيير

فنكون

للشماخة مفاتيحا

و للظلام مصابيحا

و للعزة و الكرامة قداة.

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق