]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

كتــــــــــــــــاب

بواسطة: عمر زين الدين  |  بتاريخ: 2012-06-03 ، الوقت: 10:12:42
  • تقييم المقالة:



وقع بين يدي كتاب ..

كتابٌ ذو غلاف أسود ..

استقبلته مرحباً ..  

نفضت الغبار عن الغلاف ..

فتحت الكتاب ..

فإذا بصفحات بيضاء ..

صفحات رأيت فيها صفاء قلوبنا حينما كنا صغاراً نحبو, ثم ما لبثنا نجري نصارع لسكب السواد على بياض قلوبنا الدافئة.

رأيت فيها البسمة واليقين ..

رأيت فيها الضياء والأمل ..

رأيت فيها الإخلاص ..

أمعنت النظر فإذا نصوص متلونة بألوان الدنيا التي لا تنتهي ..
لوان رأيت فيها ترف الحياة ..

زرقة السماء ..

خضرة الحقل ..

صفرة الصحراء..

حمرة الخدود الحيية ..

وأموراً لا تنتهي ..

مضت ساعاتٌ في برهة .. قلبت الصفحة تلو الأخرى ..

حتى آخر صفحة .. قلبتها فضايقني سواد الغلاف بعد كل تلك الألوان الصاخبة ..

إلا أني تذكرت واجهته السوداء .. فأدركت أني أمام كتاب الحياة ..

فهلا تفتح كتاب الحياة ذي الكتاب الأسود ..

فصفحاته بيضاء .. ونصوصه ملونة .. يرى كل منا فيها ما يشاء ..   أرى فيها التفاؤل ..



 

فماذا ترى فيها أنت ؟؟!


 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق