]]>
خواطر :
ظللتنى تحت ظل السيف ترهبنى...حتى استغثتُ بأهل اللهِ والمَدَدِ... ( مقطع من انستنا يا أنيس الروح والجسدِ)...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

عقل في جسم بشر

بواسطة: مليكة  |  بتاريخ: 2012-06-02 ، الوقت: 17:45:42
  • تقييم المقالة:

نفسي و عقلي تحاكما الى قاض منسوخ منهما ،قض اذا دار الزمان تخلى عنهما و نسب التهمة لهما 

فالنفس تقول في امتنان إن العقل رقيبي أين كان

                                         ..............تدارست المعصية فما نهان

                                        ..............و دخلت بابها بإتزان

                                        .............و شربت كأسها فأعان

زمجر العقل معاتبا و لهذه التهم ينكر، قال: يانفس ماهكذا يكون الحر

                                  ........... يوم تدارست نصحتك و قلت إياك و خداع البشر

                                  ........... هذي بداية افعالهم و هذه نهايتها الأمر

                                 ............هاكي خيوط طريقك فإنه طريق منر

                                ............. طريق سطره ربنا فإن سلكته معي فمن النار أنا حر حر

                                ............. يا نفس مصيري بيدك فلا تتجاهليه و تهوي في الحفر

     فطرقت باب المعصية و رميت نصيحتي واء الظهر

     يساندك إبليس و قومه و يمنونك يالبِشر

     لونو ا لكي المعصية و أعطوها أجمل منظر

    زينوا لكي ريحها بعما كانت كلها قذر

فتذكري تنبيهي وقتها و لا تكن سيايتك التنكر

هذه ليست خصالنا فالإعتراف خلق أكبر

تجاهلتني و شربتي من كأس طعمها مر و أمر

         .....................و حين صحوتي قلتي ربي رحيم و يغفر

       ...................... تخليتي عن المسؤولية و كأن شيء لم يذكر

و رميت أحمالك كلها على عقل في جسم بشر

                                                          ***** مليكة*******

 

                                     

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق