]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

معنى البروج

بواسطة: بندر سعد الحربي  |  بتاريخ: 2012-06-02 ، الوقت: 11:54:23
  • تقييم المقالة:

 

 قال الله تعالى : ﴿وَلَقَدْ جَعَلْنَا فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا وَزَيَّنَّاهَا لِلنَّاظِرِينَ﴾ سورة الحجر الآية: 16

وقال عزوجل : ﴿تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجًا وَقَمَرًا مُنِيرًا﴾ سورة الفرقان الآية: 61

وقال تعالى : ﴿وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْبُرُوجِ﴾ سورة البروج الآية: 1

البرج لغة:الحصن والقصر العالي والبناء العظيم قال تعالى : ﴿أَيْنَمَا تَكُونُوا يُدْرِكْكُمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنْتُمْ فِي بُرُوجٍ مُشَيَّدَةٍ﴾ سورة النساء الآية: 78

يقال برج الشي أي ظهر وارتفع و تبرجت المرأة أي اظهرت زينتها ومحاسنها قال تعالى ﴿وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى﴾ سورة الأحزاب الآية: 33

وقال ﴿فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَنْ يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ ﴾ سورة النور الآية : 60

والبرج سعة العين وحسنها يقال برجت عينه كان بياضها محدقا بالسواد ويقال برج برجا أي اتسع امره في الاكل والشرب والبرج هو الجميل وجمعه ابراج يقال برج وبرجت أي حسن وحسنت فهو ابرج وهي برجاء وجمعهما برج

والبروج في السماء عبارة عن مجموعات من النجوم المتقاربة التي أطُلق عليها من خلال أشكالها التي تشكلت به أسماء لحيوانات معروفة ، أو أبطال خلدهم التاريخ في القصص والأساطير القديمة وحتى بعض الجمادات وهذه المجموعات هي التي تقطعها الشمس في دورتها ولذلك سميت بمنازل الشمس فهي تحل في كل برج شهر ولكل فصل من فصول السنة ثلاثة بروج فالسنة اربع فصول يضم كل فصل ثلاثة بروج فيها سبعة انجم.

تميزت لكونها طريقا للشمس والقمر والكواكب السيارة وتوابعها وكأنها تمر بهن ، وتنزلهن وهي ( الحمل - الثور – التوأمان (في بعض التسميات الجوزاء والصحيح ان الجوزاء تطلق على مجموعة اليصاد التي تعرف بكوكبة الجبار وقد عُرفة قديما وقد ذكرها الصوفي في كتابه صور الكواكب)

-السرطان - الأسد - العذراء (وعند البعض السنبلة) - الميزان - العقرب - القوس( الرامي )- الجدي (وهذا الجدي ليس الذي تعرف به الجهة وانما الذي تعرف به الجهة هو الجُديّ بضم الجيم وتشديد الياء تصغير جدي صغر تفريقا بينهما ).- الدلو - الحوت )

يقول السنيور كرلو نلّينو"اما البروج الاثنا عشر فاظنها عند العرب مجهولة وانها ليست المراد بلفظ البروج الورد ثلاث مرات في القران الشريف او بلفظ الابراج الذي جاء ان صحت الروية في خطبه منسوبة الى قس بن ساعدة الايادي "

وقال " إن أسماء كل البروج ماعدا الجوزاء هي مترجمة من اسمائها اليونانية والسريانية "

الى ان قال"...... والحقيقة في ظني انّ لفظ البروج في الآيات القرانية عبارة عن الصور باسرها سواء ان تكون في مدار الشمس وخارجه ويؤيد ظني هذا قول اقدم المفسرين وهو عبدالله بن العباس ابن عم النبي صلى الله عليه وسلم فانه قال في تفسير سورة الحجر " بروجا نجوم وهي النجوم التي يهتدى بها في ظلمات البر والبحر "

بندر بن سعد الحربي


« المقالة السابقة
  • | 2012-06-05
    بارك الله فيك اختي العزيزه طيف على هذه المعلومات الرائعة حقا
    لك مني كل التقدير والاحترام 
  • طيف امرأه | 2012-06-02
    الاخ الراقي بندر سعد الحربي
     جزاكم الرحمن الخير الوفير الدائم
    دوما ارى الفائدة بتلك المقالات التي تبحث في الكون وفي الفضاء بالذات
    وقد حضرتني كلمه للاستاذوالباحث المهندس  عبد الدائم الكحيل وله في الاعجاز العلمي للقران والسنه أبحاث ومقالات  عديده
    وكنت   قبل فترة اقرا له  مقالة يتحدث بها عن تلك الاعجازات في القرآن الكريم وما أُكتشف مؤخرا بما يخص البروج الكونيه و سانسخها هنا  مع الشكر الجزيل له بما كتب وبما أفاد ولكم لانكم افدتمونا وجعلتمونا نُسبح الرحمن ونشكره ونعظمه
    يقول المهندس والباحث عبد الدائم الحكيم  في معرض كتابته عن البروج الكونيه في موقعه المعروف ما يلي والكلام للباحث :
    يقول تعالى: (تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاء بُرُوجاً) [الفرقان: 61]. وأقسم بهذه البروج فقال: (والسماء ذات البروج) [البروج: 1]. في كلمة (بروجاً) تتراءى لنا معجزة حقيقية في حديث القرآن عن حقيقة علمية بدأ علماء الغرب اليوم باكتشافها، حيث نجدهم يطلقون مصطلحات جديدة مثل الجزر الكونية والبنى الكونية والنسيج الكوني، لأنهم اكتشفوا أن المجرات الغزيرة التي تعدّ بآلاف الملايين وتملأ الكون ليست متوزعة بشكل عشوائي، إنما هنالك أبنية محكمة وضخمة من المجرات يبلغ طولها مئات الملايين من السنوات الضوئية! فكلمة (بروجاً) فيها إشارة لبناء عظيم ومُحكم وكبير الحجم، وهذا ما نراه فعلاً في الأبراج الكونية حيث يتألف كل برج من ملايين المجرات وكل مجرة من هذه المجرات تتألف من بلايين النجوم!! فتأمل عظمة الخالق سبحانه وتعالى.
    الى هنا ينتهي كلام الباحث وجزيل امتناناله
    ::::::::::::::::::::::::::::::::::
    هذا ما توصل له العلم وكان قد ذكره القرآن الكريم في آيات كريمه وسورة خاصه ,, منذ اربعة عشر قرنا والان قد تبينت لنا بعد البحث ..وكل يوم سيظهر لنا الكثير من روعة الخلق وعظمة الخالق ..
    شكرا لكم اخي الفاضل بندر الحربي ,, وبورك بكم لما تثروننا بتلك الفوائد الجمة
    وعودا حميدا
    طيف بتقدير 
     

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق