]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

قال الله تعالى:(وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلاهو)،

بواسطة: Najah Brahim  |  بتاريخ: 2012-05-31 ، الوقت: 19:53:33
  • تقييم المقالة:

قال الله تعالى:(وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلاهو)، والمعنى:وإن يصبك الله تعالى  بضرر يمس جسمك أو مالك من مرض أو فقر أو ألم،فلا رافع له إلا الله وحده لاشريك له، إذ  لا أحد غير الله يستطيع أن يكشف ضرك، ويشفي مرضك،ويزيل ألمك،لاملك مقرب،ولا نبي  مرسل،ولا ولي صالح،وعليه فعلى المسلم أن يفرد الله تعالى بالعبادةن ويرفع إليه حاجته  ويسأل منه شفاء أمراضه،ويستغيث به عند نزول الأزمات،وحلول الشدائد المدلهمات،هذا 
هو التوحيد،الذي بغث الله لتحقيقه الرسل،وأنزل الكتب،وهو واضح والله وضح الشمس في 
الظهيرة، ( وليس يصح في الأذهان شيء***إذا احتاج النهار إلى دليل)
ومن العجيب حقا أن يعرض كثير من الناس عن هذا التوحيد،و يلجؤا إلى ما يضاده حقا من 
الشرك والتند يد، (وهم يحسبون أنهم يحسنون صنعا)،وينصرون شرعا، حتى قال أحدهم: 
( أولياء الإله إني مـــــــر يـــــض*** والدواء لديكم والشفـــــا ء)
( أ نظروا لي بفضلكم في علاجي***وامنحوني بجودكم ما أشاء) 
لا يكاد ينقضي عجبي والله من هذا الشاعر الذي أفرد الأ ولياء بالدعاء، و نسي ربه الذ ي
خلقه وخلق الأولياء، وفطر الأرض والسماء،( سيحانك هذا بهتان عظيم) و ( إفك مبين)،
اللهم ثبتنا على التوحيد، واصرف عنا الشرك والتند يد ،ءامين.


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق