]]>
خواطر :
ما الحياة الدنيا إلا أمواج في مد و جزر مستمر... أرحام تدفع و تراب يبلع...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

.كن لعلاقاتك معهم

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-05-31 ، الوقت: 16:13:57
  • تقييم المقالة:

على أهبة الإستعداد و ليس لك من ذلك سلوى إلا أن تسرد على ما يرفعها وقارا و ظرافة و جمالا.

تحاول أن تندمج مع أترابك و تنشئ معهم علاقات ودية أكثر ما هي مهنية فتحاك لك اضطرابات بين ايجابية و سلبية .و ما أتعسك حين ترى من الذين ظننتهم أقربين منك أشباحا إلا قليلا من يجيئك حارا كالمحبة و ما أكثرهم من يأتيك باردا كالموت أو متدفقا كالبغضاء ومتقلبا كالدهر لا ترسى معه على بر فتحنق لجفائهم ثم سرعان ما تلحد مساوئ شعورك بلحف النسيان فتهجع مع مرور الأزمان لتريد السعادة فتطلبها بين جوانب النفس الفاضلة التي أحوزت من الأخلاق ذخائر التعايش و البقاء وما أجملك أن تطفق معهم صفحة جديدة توقع باسم الحب فتتلذذون كل حقبة في حياتكم و تستأنسون متى فاجعكم القدر و لا تبالون باقتحامكم المصاعب ما دمتم تحتملون من البأس أسرع من خطفة البرق..

ثم جد نفسك دائما ملزما على التماس الأعذار فربما ارتكبت في غيرك ما لم تعيه تحافظ على أواصر المحبة مع محيطينك و إن كانوا قساة يلبنون.


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق