]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة

بواسطة: Emad Adeen AL-Amir  |  بتاريخ: 2011-07-04 ، الوقت: 03:58:25
  • تقييم المقالة:

كنت .... ومازلت .... وسأظل (أحبك)

من القلب إلى القلب

عبارة أرسلتها لك مع باقة ورد

وإعلمي بأني لست قائلها

ولكن هل تعلمين من قائلها؟

إنه أنا ...... استغفر الله لقد كذبت

أسف .....  قصدت قلبي أنا

لاأدري كيف قالها ....

ولكن حقا أعلم لما قالها

صدقي إن شئت أوكذبي

فحتما لن تدركي ما بقلبي

من حب أو حتى حنين لتلك الأيام

إن شئت عاتبيني

لكن لم أخطأ لتلعنيني

فتعذبيني .... فتقتليني

شرف لي أن أكون شهيدا للحب

لكن أتمنى أن تقدري موتي

وتسيل لأجلي دموعك

فإني أستحق دموعك .... لأنني أحببت بصدق

نعم .... نعم يا (حبيبتي )

إنها من القلب إلى القلب.

 

عماد الدين الأمير

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق