]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انهم يخافون الملائكة

بواسطة: لطيفة خالد  |  بتاريخ: 2012-05-29 ، الوقت: 06:50:12
  • تقييم المقالة:

 

 

ملائكة لا تتفوه ولكن نظراتها تثرثر وتصرخ وتقول: يا ألله أخذوني من أحضان امي ورموني على الأرض مع اترابي ورأيتهم يذبحون كل من تقع عليه أعينهم...كل النساء وبدأوا بنا واحد تلو الآخروكان نصيبي آخر الموجودين لانني عرفت انهم سوف يذهبون لاراقة دماء اطفال آخرين...وذبحوني ولم اتوجع ولكن هي كلمة واحدة عتبي على كل انسان واين ما كان ولومي على الأشقاء ..في حولة وفي حمص القتل صار بالمجان ينادى علية ....أوتعلمون ايها الأشرار امرا" كرمنا ربنا بالشهادة وهي منزلة للكبار ممن يعقدون النية ولكن اختارنا الله من بين ملايين لندخل الجنة وبلا حساب ولا عقاب ...ولكن انتم يا سفاحي النظام لا تعتقدن انكم اقتربتم من الانتصار ..أقسم بالله القهار انكم الى اندحار وستدعون الى نار جهنم دعا لقد كنتم قوما" ظالمين ...
قهرتمونا أفزعتمونا روعتمونا ونحرتمونا على عتبة الوطن ونحن لسنا خراف ولكننا أطفال ملائكة خلقها الله للخير وانتم خلقتم للشر..لو كنتم آباؤنا لقلنا لكم كما قال اسماعيل لأبيه يا ابت افعل ماتؤمر ولكن ابراهيم سأل ابنه عليهما السلام قبل ان يذبحة وانتم أمعنتم بشحذ السكين على رقابنا وايدينا وارجلنا وعيوننا وآذاننا....الحمد لله انكم لستم آباءنا واننا نشفق على أبناءكم من هكذا آباء...ليس ببعيد ان يذبحوا اطفالهم ....عار على الوجود انتم يا أشرار وعار علينا السكوت بعد اليوم ..اطفال حولة بذمة الله وانتم يا اهل النظام البائد بذمة العالم العربي والاسلامي الساكت....اعدكم بحق دماء اطفال حولة الحمصية ان لا تغمض لكم عين بعد هذه اللحظة وليس لاننا نهوى حمل السلاح وانما لان السلاح هنا صار فرضا" وواجب لقد وضعنا في مكان أمامنا الجهاد ووراءنا التخاذل والاستسلام......بحق نظراتكم الثاقبة للضمير وبحق دماؤكم الجارية الى نهر العاصي سوف نجعلهم يندمون وهذا ليس بتهديد ولا بوعيد لقد صحا الناس اجمعين من هول ما اقترفتم من مجازر....ألا لعنة الله عليكم ويا ألله امدنا بألوف من الملائكة لنقاتلهم ولنطهر الارض من الدنس والرجس والنجس....

« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق