]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

نظرية الاوتار:نظرة جديدة للكون

بواسطة: عمر ياسين  |  بتاريخ: 2012-05-28 ، الوقت: 18:19:21
  • تقييم المقالة:

نظرية الاوتار:نظرة جديدة للكون

عندما كان يعتقد الانسان بان الارض هي مركز الكون والشمس تدور حولها جاء كوبرنيكوس فاسقط هدا الإطار وبهذا تغير الإطار الذي ينظر به إلى الكون وعندما حان لقاء نيوتن بالتفاحة اكتشفت جاذبية الأرض ووضعت الأسس الكلاسيكية للفيزياء الذي جاء اينشتاين فدحضها بنسبيته العامة يبدو بان نظرتنا للكون لأزلت صورة غير مكتملة فعندما كان يظن بان الدرة اصغر جسيم تبين انه هناك الاصغر الى ان وصلنا الى ماتقوله نظرية الاوتار بان الجسيم الاساس للكون هو الوتر وانتبه عزيزي القارئ فالكون بما فيه نحن عبارة عن سمفونية تطرب لها الجسيمات بما فيها جسيمات اجسادنا ترقص بترددات مختلفة ومتنوعة فتظهر بالصورة التي تلتقطها العيون فاننا سنجد ان الجسيمات ليست نقاط عديمة الابعاد فاطار النظرية يقول بان الوتر انشوطة احادية البعد حيث تتكون كل جسيمة من فتيل وتري مشدود يتذبذب ويهتز ويتراقص مثل حلقة مطاطية متناهية الصغر فالخواص والحياة التي نراها هي مجر انعكاس للطرق المختلفة التي يمكن ان يتذبذب بها الوتر مثل الة  العود لها ترددات وانساق تشعر بها اذاننا كموسيقى و لكن هنا يقف العقل امام اسئلة كثيرة لطالما ارقت المفكرين وفلاسفة الطبيعة الذين أبدعوا في فن طرح الاسئلة كان اولها  كيف بدأ الكون ?ما هو الزمان ?هل الكون يتكون من اربعة ابعاد أم احد عشر بعدا ?كيف يتم نقل الطاقة?وماهي الطاقة بين الجسيمات و ألكمات ?ماهو جوهر التجاذب والتنافر بين الجسيمات?هل الالكترون مقيد الحركة في نقل الطاقة أم حر الحركة ?هل يتقلص الطول النسبي للالكترون عندما تكون السرعة ضوئية أم هناك سرعة أسرع من سرعة الضوء?إذا كان الكون مكون من جسيم راقص هو الوتر كما تقول نظرية الاوتار فهل سنستطيع الايام القادمة انتاج اجسام جديدة بتغيير تردد الوتر فتتغير الرقصة فينتج جسيم جديد?هل تملك نظرية الاوتار المقدرة على الاجابة عن الاسئلة الاولية المتعلقة بوظائف العالم?هل ستزيل الغموض الذي يحيط بالقوى الاربعة القوى الضعيفة والقوية والكهرومغناطيسية والجاذبية ?هل تمتلك النظرية فهم أعمق للثقوب السوداء ?هل يعد اطار نظرية الاوتار التفاحة التي سقطت في القرن الواحد والعشرين نظرية كل شئ ?هل سيحصل ارتداد للمجرات المتسارعة بعد ان أخبرتنا نظرية الانفجار بذلك?يبدو إننا نعيش على حافة انهيار نظريات واعادة اكتشاف للعقل الفيزيائي اترك للقارئ هذه الأسئلة ليتفحص نظرته للكون واعادة بناء الصورة.                                

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق