]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

رسالة إلى دكتور ( عمرو حمزاوى ) بقلم الكاتب والشاعر حسن سعد حسن

بواسطة: الكاتب والشاعرحسن سعد حسن  |  بتاريخ: 2012-05-26 ، الوقت: 14:21:13
  • تقييم المقالة:

 

رسالة إلى دكتور ( عمرو حمزاوى ) بقلم الكاتب والشاعر حسن سعد حسن   عجيبة دعوة الدكتور (عمرو حمزاوى) التى يطالب فيها الإخوان بالانسحاب من ماراثون الرئاسة فى جولته الاّخيرة يا دكتور (حمزاوى)  هل أنت مقتنع باستجابة الأصدقاء فى الإخوان لتلك الدعوة؟! وأنت رجل سياسىة  مارستها بكل جوانبها عملياً، وأكاديمياً ،وكتابة وتعلم علم اليقين أن هذا المطلب لن يجد أى صدى عندهم يا دكتور (حمزاوى)  أنت تطلب المستحيل بل قد يتحقق المستحيل ولكن مطلبك المثالى هذا لن يتحقق أنت تعلم أنهم صبروا سنوات ،وسنوات انتظاراً لتلك اللحظة للوصول لكرسى الرئاسة فالأهم عندهم مصلحة الجماعة ،وأهداف الجماعة ولا ننكر حبهم لوطنهم( معاذ الله)  ولكن مصلحة الجماعة وحلمها بالنسبة إليهم بات قاب قوسين أو أدنى من التحقق ولن يتركوا تلك الفرصة تضيع من أيديهم ولو وافق مرسى هل سيوافق مكتب الإرشاد؟!  وهل سيقبل رجال الجماعة وشبابها هذا الأمر؟! الإجابة تعلمها يا سيدى دكتور( حمزاوى)  الخطأ ليس خطأهم ولكن الخطأ فى مرشحى الثورة الذين لم يتفقوا فيما بينهم على واحد منهم تلتف حوله الأمه ولكن كل منهم ورغم علمه بأن فرصته ضعيفة أبى إلا الاستمرار ووهم ونفسه بأنه الذى سيحسم الأمرمن الجولة الأولى دكتور حمزاوى أنت رجل مقدر ،ومحترم الفكر ،والرأى اسحب تلك الدعوة فلا مجيب لها تحياتى وتقديرى

 

 

 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق