]]>
خواطر :
يا فؤادُ، أسمع في نقرات على أبوابك تتزايد... أهي لحب أول عائدُ ، أم أنت في هوى جديد منتظرُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حبيبي الجميل ...

بواسطة: المختار سلماني  |  بتاريخ: 2012-05-26 ، الوقت: 00:56:46
  • تقييم المقالة:

حبيبي الجميل ....

وحلمي الجميل ....

هل ما زالت الملائكة ...

تعيد أذكارها ... في عينيك ....

عند الأصيل ....؟

هل مازال عباد الشمس....

حين يراك ....

إليك يميل .......؟

هل ما زال البحر يعلم أسماكه ....

هل ما زال البحر يحفظ ماضيه ....

في ذؤابات الشعر الطويل ؟

هل مازالت الجرائد تستمد عناوينها ....

هل مازالت الأرض تستمد محيطها ....

من عطايا الخصر النحيل ؟...

حبيبي الجميل ....

وحلمي الجميل ....

لا يزال قلبي ....

حين يذكر اسمك ....

يتحول مهرا ....

يركض في المجرة .... ألف مرة ....

لا يمل الصهيل ....

لا تزال نبضاته ....

سرب حمام .....

آخذ في التراتيل .....


... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق