]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أخبأ عيني عن صورتك

بواسطة: أحمد الخالد  |  بتاريخ: 2012-05-25 ، الوقت: 21:11:31
  • تقييم المقالة:


 

 

أمهاتنا .. أمهات شهداء الواجب الوطني والديني ... أرجو أن تفسح لي قلوبكن مساحة أختبأ فيها من عيونكن .. قلبي ينتفض بمجرد الشعور بأن نظراتكن أمام عيني ... لا أستطيع رفع عيني في صوركن فكيف لي لو أنني قابلت إحداكن بعد اليوم ... أشهد نبض قلوبكن أنني حاولت قدر ما أمكنني أن أقوم بما يجعلني قادرا على الأقل أن أخفف قدرا من أحزانكن على الأقل ببضع أمتار يتنفس فيها صدوركن هواء نقيا يشعركن بأن من قدمت غاليا لتحقيق غال ..... أمي أنت يا أم الشهيد :

أعترف بأنني فشلت ، ليس تقصيرا والله يعلم ولكن يبدو أن الريح أعتى وأن ما بذله أبنك ليس كافيا لصعود جدار القهر الذي صنعه مبارك ورجاله ... 

لن أعدك ببذل المزيد من الجهد لكني سأفعل ... سأضع روحي على كفي وأمضي ؛ كما فعل أخي ـ ابنك ـ لعل دمي يزيد سنتيمترا واحدا يهيأ لك نفسا نقيا ... لن أعد بتحقيق الحلم ؛ قدرتي في ظل الظروف الحالية أقل من الوعد بالتحقيق...... والله يا أمي لا أملك مازلت ـ رغم ما قدمه فلذة كبدك ـ إلا مساحة الحلم !! ولعلها تبقى

 

 

 




 


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق