]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

انتخابات الاعادة والخيار الصعب

بواسطة: حسين مرسي  |  بتاريخ: 2012-05-25 ، الوقت: 20:52:07
  • تقييم المقالة:
انتخابات الإعادة والاختيار الصعب بقلم : حسين مرسي   رغم أنها بشهادة الجميع انتخابات نزيهة وحرة إلا أنها خلفت لمصر حالة من الانشقاق والخلاف بعد أن وضعت جميع القوى السياسية فى مازق كبير لايعلم أحد كيف سينتهى وهل تكون النهاية ديمقراطية كما نرجو جميعا أم يتحول العرس الديمقراطى إلى حرب طاحنة يستعمل فيها كل طرف أسلحته الممكنة والمتاحة لضرب الطرف الآخر والقضاء عليه فبعد أن اتضحت الرؤية وانتهت إلى جولة الإعادة بين محمد مرسي مرشح الإخوان المسلمين والفريق أحمد شفيق المصنف على أنه ممثل النظام القديم بدأت حالة من الجدل السياسي تظهر على الساحة فالبعض يرى أن الوضع الحالى هو نتيجة الخلافات التى ظهرت بين القوى السياسية العديدة التى لم تراع مصلحة الوطن وتصارعت على كرسي الرئاسة لتفوز به منفردة فكانت النتيجة وبالا على الجميع عندما حدث تفتيت للأصوات ولم يحصل مرشحوهم على الأصوات التى توصلهم لكرسي الحكم فى مصر وبالتالى كانت ىالفرصة متاحة وبشدة لإخوان المسلمين ليحصدوا الأصوات ويدخلوا جولة الإعادة .. ونفس الأمر يحدث مع الفريق شفيق الذى يرفض البعض مجرد ترشحه لرئاسة الجمهورية فى حين يرى عدد كبير من المصريين أنه الأحق بكرسى الرئاسة لأنه الأقدر على المرور بمصر من أزماتها الأمنية والاقتصادية والسياسية ..وبالتالى فقد حصل هو الآخر على نسبة كبيرة من الأصوات التى أدخلته جولة الإعادة لينافس وبقوة غير متوقعة من أشد المتفائلين وكعادتنا فى مصر تعالت الأصوات الرافضة لكل من المرشحين اللذين نجحا فى الوصول للإعادة حيث أصبح من المؤكد أن رئيس الجمهورية القادم لن يخرج عن اثنين أعطاهما الشعب أصواته فى حين أن النخب والقوى السياسية مازالت ترفض وتعلن رفضها بشدة لتأييد أى من الطرفين لأنها لاتؤمن بحق أى منهما فى الوصول للحكم الأول وهو الدكتور محمد مرسي يراه البعض خطوة على طريق تحقيق حلم الجماعة وتيار الإسلام السياسي بتطبيق الشريعة الإسلامية مع ما يحمله هذا المصطلح من رعب للبعض .. بالإضافة إلى رغبة الإخوان المسلمين فى الاستئثار بالسلطة فى مصر والسيطرة على كل مفاصل الدولة التشريعية والتنفيذية ليصبح الإسلام السياسي هو الحاكم الامر الناهى فى مصر والثانى هو الفريق أحمد شفيق الذى يراه البعض امتداد لحكم مبارك ونظامه الذى قامت الثورة للقضاء عليه وأن مجرد وصوله للحكم حتى لو برغبة شعبية وانتخابات حرة ونزيهة هو أمر مرفوض لأنه ببساطة بمثابة القضاء على الثورة  بشكل نهائى وجاءت تصريحات شباب  6 أبريل لتؤكد أن الحركة لن تسمح بنجاح شفيق فى جولة الإعادة أما اتحاد شباب الثورة فأعلن  عن رفضه لوصول الدكتور محمد مرسى مرشح جماعة الإخوانالمسلمين والفريق أحمد شفيق إلى جولة الإعادة فى الانتخابات الرئاسية مشيراإلى أن النتائج لا تعبر عن الرغبة الحقيقيةللشعب فى التغيير وطالب اتحاد شباب الثورة باستبعاد كل من محمد مرسى وأحمد شفيق بعد ارتكابهما لكافةالمخالفات الانتخابية من توجيه للناخبين أمام اللجان وشراء أصواتهم معرباعن رفضه للتيار الإخوانى وتيار الفلول المسيطر على الانتخابات أو الهروب منالفلول إلى الإخوان مؤكدا أن حمدين صباحى كان من المفترض أن ينجح وكلمؤشرات التصويت كانت لصالحه..وكأن الانتخابات تتم بالأمانى أو بالمفروض وما كان يجب أن يحدث وليس باختيار حر من ناخبين يدلون بأصواتهم بحرية تامة   أما تيار الإسلام السياسي فقد أعلن رفضه بكل قوة لوصول أحمد شفيق لمرحلة الإعادة مؤكدا انه سيدعم الدكتور مرسي ولكن لو نجح شفيق فالرفض المسبق موجود ولا ننسى ما سبق أن  أعلنه الدكتور صفوت حجازى قبيل بدء الانتخابات عندما قال إنه سينزل التحرير إذا نجح شفيق ليبدأ ثورة جديدة وكأنه يصادر على الناخبين قبل أن يقولوا كلمتهم أما المهندس عاصم عبد الماجد، عضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية، فقد أكد أنه لو فازشفيق فى جولة الإعادة سيثأر للنظام السابق من الجميع..وأكد أن التيارات الإسلامية ستعلن دعمها للدكتور محمد مرسى دون تفكير فى الأمربعد صعود شفيق غير المتوقع كما قال أما طارق الخولى المتحدث الرسمى ل6 أبريل فقد كان صاحب أطرف تعليق عندما قال ننتخب مين الاستبن ولا الجزار .. مشيرا إلى أن القوى الثورية تتجه لمقاطعة الانتخابات أو إبطال الأصوات لأن فوزالمرشحين بجولة الإعادة أمر محبط وصادم، معتبرا أن ذلك سيكون موقف صوتالضمير للطليعة الثورية للتعبير عن غضبهم من النتيجة التى تهدر الثورةالمصرية ، بينما لايصلح مرسى أن يكون رئيسا وليس هناك ما يؤهله للكرسى كما أنه ينتمى لتياريريد أن يحصد كل شىء". وهذا لاينفى أن هناك العديد من القوى السياسية ستؤيد كلا من المرشحين رغم أنف الجميع .. فشفيق سيؤيده عدد كبير ولا بأس به من الشارع أو من حزب الكنبة كما يحلو للبعض أن يطلق عليه والذين يرون فيه المخلص من الفوضى والانهيار الذى وصلت إليه مصر بسبب الثورة .. وهناك الأقباط الذين منحوه أصواتهم أيضا خوفا من مرشح الإخوان المسلمين .. وهناك أيضا عدد من القوى السياسية التى ترفض تيار الإسلام السياسي ستعطى صوتها لشفيق أما مرسي فسيحظى بتأييد عدد كبير من الداعمين لقوى الإسلام السياسي فبكل تأكيد ستكون الأصوات التى ذهبت لعبد المنعم أبو الفتوح والعوا من نصيب مرسي .. بالإٌضافة إلى أصوات السلفيين فى أنحاء مصر

ولذلك فالمعركة لن تكون سهلة بالمرة فى جولة الإعادة بل من المؤكد أنها ستكون أشد ضراوة وقسوة وقد يكون فيها عنف شديد من بعض التيارات لأن هذه الانتخابات هى الفرصة الأخيرة أمامهم للوصول لسدة الحكم فى مصر .. ولذلك فإن الأهم لنا كمصريين أن نحافظ على الانجاز الذى تحقق بوصولنا إلى حلم لم نكن لنراه أبدا وهو وجود انتخابات رئاسية نزيهة وشفافة يتنافس فيها المتنافسون وتكون فيها جولة للإعادة مما يؤكد نزاهتها .. ولذلك فلنترك الشعارات التى لاتسمن ولا تغنى من جوع ونكمل المسيرة الديمقراطية لنهايتها ونقبل بنتيجة الصندوق أيا كانت لأنها فى النهاية مجرد فترة انتخابية عمرها أربع سنوات وستكون أمامنا تجربة أخرى للديمقراطية فلا تفسدوا عرس الديمقراطية بشعارات من لايريدون لمصر أن تنجو من محنتها فالطريق مازال طويلا وصعبا .. اللهم ألهم مصر والمصريين الصواب ونجنا من اصحاب الشعارت الهدامة .. اللهم آمين


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • حسين مرسي | 2012-07-06

    الاستاذ احمد اشكرك على تعليقك ولكن يبدو انك لم تقرا المقال جيدا فانا لست ضد رجل يقول ربى الله بل انا مسلم واعرف تماما معنى الاسلام ولم اهاجم مرسي ولا غيره ممن ينتمون لتيار الاسلام السياسي بل اؤيدهم فى اشياء كثيرة

    لقد جعلنى تعليقك اعيد قراءة ما كتبته فلم أجد ما يدعوك لتقول عنى انى ضد رجل يقول ربى الله

    عموما لك كل الشكر والتقدير على اهتمامك

  • احمد | 2012-05-28

    كل ده عشان راجل طلع وقال ربى الله وهيقيم الشرع والله احنا نستاهل اكتر من كده


» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق