]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حول الانتخابات الرئاسية في مصر

بواسطة: وائل بنجدو  |  بتاريخ: 2012-05-25 ، الوقت: 19:02:14
  • تقييم المقالة:

 

إن الانتخابات التي تشهدها مصر ليست سوى محاولة من الامبريالية و عملائها للالتفاف على مطالب انتفاضة 25 جانفي و اهمها "اسقاط النظام" فهي لا تعدو كونها محاولة لايجاد طريقة للتداول على السلطة دون المس بجوهر النظام و ارتهانه للدوائر الامبريالية و الصهيونية . بناء الانظمة الوطنية لا يمكن ان يمر عبر الانتخابات التي تحدد الامبريالية و عملاؤها مالمحها و حتى في حال وصول بعض الوجوه الوطنية(حمدين صباحي على سبيل المثال) الى السلطة فإنه لن يكون باستطاعتهم تجاوز الخطوط الحمراء التي تضعها الامبريالية و التي قبلوا مند البداية ان يكون التنافس في اطارها, و في حال اقدم احدهم على اختراق قواعد اللعبة فان المؤسسة العسكرية الحاكمة سيكون لها الكلمة الفصل باعتبارها احد ادوات العنف بيد الطبقات الحاكمة المرتبطة بالامبريالية. إن الطريق الإنتخابية، الطريق السلمية، لا يمكنها أن تكون طريق البروليتاريا و الجماهير الشعبية للخروج من الأزمة. لدلك فان من واجب القوى الثورية خاصة الشبابية منها ان تنظم نفسها وان تسعى لايجاد قيادات شبابية و شعبية معبرة عن مطالب انتفاضة 25 جانفي استعدادا للمعارك القادمة ضد النظام اللاوطني و من اجل وضع الانتفاضة في طريق التحرر من النير الامبريالي و الصهيوني كما انه من اوكد المهمات المطروحة على القوى الثورية في مصر فضح كل المسارات و الاوهام التي تبثها الطبقات السائدة بين الجماهير مثل " وهم الاتخابات" و التي تشكل عائقا امام تطور الصراع الطبقي و تنظم الطبقة العاملة و الجماهير الشعبية.
إن الثورة هي الطريق الحقيقي نحو التحرر الوطني و الانعتاق الاجتماعي.
« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق