]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

حسبك

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-05-25 ، الوقت: 07:24:19
  • تقييم المقالة:

لماذا يحكم على الإنسان من مظهره؟؟

ما هي هذه الظاهرة الغريبة؟؟

هل اللباس و المظاهر الخداعة هي المرآة العاكسة لحقيقة الإنسان؟؟

أهذه هي المقلييس التي تقاس عليها؟؟

هي حقا مقلييس غير متعبة و لا مكلفة

حسبك

هندام أنيق

سيارة فخمة

هاتف نقال آخر طراز

حساب جاري بنكي

حتى تؤكد وجودك و تصنع لنفسك شخصية مستعارة.

أما العلم و الأخلاق في عالم هؤلاء فهي من الثانويات جعلها كذلك مجتمعنا فلا يشعرون في أعماق أنفسهم بحقارتهم و حقارة شواغلهم و حقارة عالمهم المزيف و بين الحق و الباطل اختل الميزانلصالح الباطل.

فهل من محطم لأغلال و قيود أباطرة الباطل ليستقل المحق بنفسه و يبرهن عن وجوده فيكون شعلة زمانه يتصدى لأباطرة المظاهر.

حسبك

علم نافع

أخلاق الإسلام

حتى تؤكد وجودك

ومنك يقتبس أدب و تهذيب

و بين الحق و الباطل يختل الميزان غلى صالح الحق و ليس من محطم من محطم لغلال أباطرة الحق.

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق