]]>
خواطر :
رغم إني أخاف من الغرق ، عقدة تلازمني منذ الصغر...أتمنى الغرق في بحر ذكرى هواك...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

إلى الله !! ثم إليه

بواسطة: Selsabil Eldjena  |  بتاريخ: 2012-05-23 ، الوقت: 16:12:14
  • تقييم المقالة:

ضاقت بك الحياة

وضقت بها ضرعا

هتف قلبك بالخوف

انشغل فكرك

أنت في حبرة من أمرك

فقدت ثقتك في مكمليك

أنت في عسر

و ما عسرك إلا عابر

تحت الضغوطات حياتك تنهار

وما من مشغول بك

وجه قلبك صوب العلي العظيم

لن يتخلى عنك

ففي الإستنجاد به سر عظيم

لا يعرفه إلا قوي الإيمان

إن تجردت من عون الآخرين

فلن تتجرأ من عونه.

لا تجعل قلبك ينفطر لأتفههم 

فليس إلا تافها من لا يكن لك فيه خيرا

خذ من جحودهم اعترافا

و من قسوتهم قوة

و من تخليهم عنك 

تواصل بينك و بين مولاك

يطمئن قلبك

و تصبح ذا شأن و نظام و حكمة

أمام نفسك

قبل غيرك

لا تقابل استنكارهم لك بمثله

و اجعل عملك الطيب مرماك

تصنع العجائب في مستنجديك

هذا مكروب تفرج عنه

و هذا مهموم تخفف عنه

و هذا متشائم ترد له حبه في الحياة

كن صارما في عطائك

مقبلا على الخير لا مدبرا

رافعا راية العون

أنا هنا لمن يريدني

 

 

 

 

 

 

 

 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق