]]>
خواطر :
إذا سمعت عويل الذئاب...يعني ذلك ، إما في المصيدة تتألمُ أو في الغنائم تتخاصمُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . “كلا – كلا ! لا ظلام في الحياة وإنما هي أنظارنا الكليلة التي تعجز عن مرأى النور في أبهى مجاليه(مي زيادة )   (طيف امرأه) . 

لا...لا....ليست هذه ديمقراطية يابعض رجال 25 يناير!!

بواسطة: عادل حسان  |  بتاريخ: 2012-05-23 ، الوقت: 11:35:46
  • تقييم المقالة:

لا...لا....ليست هذه ديمقراطية يابعض رجال 25 يناير!!
----------------------------------------------------
الإسلام أتاح الفرصة لتعددية الآراء ، وأباح الاجتهاد حتى فى القضايا الدينية طالما توافرت فى المجتهد شروط الاجتهاد. وجعل للمجتهد الذى يجتهد ويخطئ أجرًا وللذى يجتهد ويصيب أجران. والدارس لمذاهب الفقه الإسلامى المعروفة يجد بينها خلافًا فى وجهات النظر فى العديد من القضايا. ولم يقل أحد: إن ذلك غير مسموح به. ومن هنا نجد أن الإسلام يتيح الفرصة أمام الرأى الآخر ليعبر عن وجهة نظره دون حرج مادام الجميع يهدفون إلى ما فيه خير المجتمع والحفاظ على أمنه واستقراره.
وبعد فقد خرج علينا السيد صفوت حجازى وبعض رجال الدين فى مصر ليعلنون أنه فى حالة فوز أحمد شفيق أو عمرو موسى برئاسة الديمقراطية سيرفضون هذه الانتخابات ويقومون بثورة أخرى وفى هذه الخالة أقول لمثل هؤلاء كفاكم ما دفعتم مصر اليه ومن المفروض الامتثال لنتيجة الصندوق مهما كان الامر لأن هذا اختيار الشعب وعلينا ان نمتثل للديمقراطية الحق فى هذه الحالة وأحببت أن اعرض رأى الدين الحقيقى فى الديمقراطية فى بداية الموضوع لكى لاتدخلوا الدين فى أمور هو بعيد كل البعد عنها وهو براء من رأيكم هذا الذى يدعو الى سفك دماء المسلمين فلا توجد ديمقراطية ابدآ تقول انه اذا لم يفوز فلان أو فلان علينا ان نقوم بثورة وعلاوة على ذلك فأن الشعب لم يقم بعمل توكيل لكم يا سادة لتتكلموا بأسمه ومصر تنتظر اجراء هذه انتخابات وعلينا جميعآ ان نرضخ لنتيجة الصندوق مهما كانت هذه النتيجة وكان الاولى بكم وانتم رجال دين ان توحدوا الصف وتتكلمون بما دعا اليه الدين ولاتقوموا باختراع فتاوى بعيدة عن الدين لزرع مبادىء فتنة جديدة خصوصآ وان الكثير من رجال الدين منكم قد فقدوا ثقة المواطن البسيط بتلك الفتاوى الى قادت مصر الى حالة كيرة من الانفلات الأمنى والمشاكل الاقتصادية التى اضرت أكثر ما اضرت المواطن المصرى البسيط فلا تستخدموا الدين لتحقيق اغراضكم واهدافكم التى هى فى الواقع أهداف دول أرادت الشر بمصر سواء قطر أو أمريكا أو غيرها .....تذكروا انكم ستقفون يومآ بين يدى الله تعالى ليسألكم عن ذلك كم تسببت هذه الفتاوى الخطا فى اراقة دماء مسلمين أبرياء واقول لصفوت حجازى وأتباعه
اتقوا الله فى أمة بها من البسطاء من صدفوا ما تقولونه فوجدوا أنفسهم يواجهون كثيرآ من المشاكل لاحصر لها


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق