]]>
خواطر :
الحياة الدنيا مثلها امرأة ، تراها من بعيد جمالا براقا لتكتشف أن كل شيء فيها مصطنع ... من رموش العين إلى احمرار الخدين والشفتين إلى طاقم الأسنان الناصع البياض...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

باب -(( بيان قوله تعالى ))---(فلا اقتحم العقبه)

بواسطة: اسرة القطاوى  |  بتاريخ: 2011-06-30 ، الوقت: 12:10:00
  • تقييم المقالة:

-(ابن المبارك) قال - أخبرنا رجل عن منصور - عن مجاهد -عن يزيد بن شجرة -قال - وكان معاويه بعثه على الجيوش -فلقى عدوا فرأى أصحابه فشلا فجمعهم فحمد الله وأثنى عليه ثم قال- أما بعد - اذكروا نعمه الله عليكم - وذكر الحديث - وفيه -( فأنكم مكتوبون عند الله بأسمائكم وسماتكم -فاذا كان يوم القيامه قيل - يافلان ها نورك -يافلان لا نور لك -ان لجهنم ساحلا كساحل البحر فيه هوام وحيات كا لبخت - وعقارب كالبغال الدهم -فأذا استغاث أهل النار قالوا- الساحل ! فأذا ألقوا فيه سلطت عليهم تلك الهوام فتأخذ شفار أعينهم وشفاهم وما شاء الله منهم - تكشطها كشطا - فيقولون - النار - النار ! فاذا ألقوا فيها سلط الله عليهم الجرب فيحك أحدهم جسدة حتى يبدو عظمه - وان جلد أحدهم لاربعون ذراعأ -قال يقال- يافلان هل تجد هذا يؤذيك !فيقول وأى شىء أشد من هذا ّفيقال !هذا بما كنت تؤذى المؤمنين )-قال ابن المبارك - وأخبرنا سفيان بن عيينه - عن عمار الدهمنى أنه  حدثه - عن عطيه العوفى -عن أبى سعيد الخدرى - قال ّصعودا- صخرة فى جهنم - اذا وضعوا أيديهم عليها ذابت - فاذا رفعوها عادت - اقتحامها فك رقبه أو اطعام فى يوم ذى مسغبه - وقال ابن عمر وابن عباس - هذة العقبه جبل فى جهنم - قال محمد بن كعب -وكعب الاحبار -هى سبعون درجه فى جهنم - قال الحسن وقتادة - هى عقبه شديدة صعبه فى النار دون الجسر - فاقتحموها بطاعه الله عز وجل -وقال مجاهد والضحاك والكلبى - هى الصراط - وقيل - النار نفسها-وقال الكلبى أيضا - هى جبل بين الجنه والنار - ويقول - فلا جاوز هذة العقبه بعمل صالح - ثم اقتحامها بما يكون فقال -( فك رقبه) الايه -وقال ابن زيد وجماعه منم المفسرين - يعنى الكلام الاستفهام - تقديرة - افلا اقتحم العقبه - يقول -هلا أنفق ماله فى فك الرقاب - واطعام السغبان ليجاوز به العقبه -فيكون خيرأ له من انفاقه فى العاصى !!!--وقيل-معنى الكلام التمثيل والتشبيه - فشبه عظم الذنوب وثقلها بعقبه - فاذا أعتق رقبه وعمل صالحأ كان مثله كمثل من اقتحم العقبه - هى الذنوب التى تضرة وتؤذيه وتثقله - فاذا أزالها بالاعمال الصالحه والتوبه الخالصه - كان كمن اقتحم عقبه يستوى عليها ويجوزها --قلت - هذا حديث حسن - قال الحسن- هى والله عقبه شديدة -مجاهدة الانسان نفسه وهواة وعدوة والشيطان -قلت - قال فمن أطاع مولاة وجاهد نفسه وهواة وخالف شيطانه ودنياة كانت الجنه نزله ومأواة - ومن تمادى فى غيه وطغيانه وأرخى فى الدنيا زمام عصيانه - ووافق نفسه وهواة فى مناة ولذاته وأطاع شيطانه فى جميع شهواته كانت النار أولى به -قال الله تعالى --((فأما من طغى واثر الحياة الدنيا فان الجحيم هى المأوى - وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فان الجنه هى المأوى))---اخيرأ وليس اخيرأ - قال - وما أدراك ما العقبه - فك رقبه - يقول للنبى صلى الله عليه وسلم -أىلم تكن تدريها حتى أعلمتك ما العقبه - فك رقبه- أى عتق رقبه من الرق -أو اطعام فى يوم ذى مسغبه - مجاعه - يتيمأ ذا مقربه- أىقرابه - أو مسكينأ ذا متربه- يعنى به اللاصق بالتراب من الحاجه - فى تفسير الحسن-وقال سفيان بن عيينه-كل شىء قال فيه وما أدراك - فانه أخبرة به - وكل شىء قال فيه وما يدريك فأنه لم يخبرة به -((وخرج الطبرانى أبو القاسم سلمان بن أحمد فى كتاب >مكارم الاخلاق <عن على بن أبى طالب رضى الله عنه قال - لان أجمع أناسا من اصحابى على صاع من الطعام أحب الى من أن أخرج الى السوق فاشترى نسمه فأعتقها))---اللهم بلغنا الجنه يارب العالمين-بسم الله الرحمن الرحيم ((وأمامن خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فأن الجنه هى المأوى))صدق الله العظيم -رحمه ونور على روح المرحوم ابو ايمن القطاوى -واسرته


« المقالة السابقة

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق