]]>
خواطر :
انساك ! ده كلام ؟... اهو ده اللي مش ممكن ابدا...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

-((أركان الاسلام ))

بواسطة: اسرة القطاوى  |  بتاريخ: 2011-06-30 ، الوقت: 10:43:32
  • تقييم المقالة:

-أركان الاسلام-أسسه التى ينبنى عليها -وهى خمسه-مذكورة فيما رواة ابن عمر رضى الله عنهماعن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال - بنى الاسلام على خمسه - على ان يوحد الله -وفى روايه على خمس - شهادة أن لا اله الا الله - وأن محمدأعبدة ورسوله - واقام الصلاة - وايتاء الزكاة - وصيام رمضان -والحج-فقال رجل - الحج -وصيام رمضان قال -لا - صيام رمضان - والحج- هكذا سمعته من رسول الله صلى الله عليه وسلم -(1)أما شهادة أن لا اله الا الله وأن محمدأ رسول الله فهى -الاعتقاد الجازم المعبر عنه با للسان بهذة الشهادة كأنه بجزمه فى ذلك مشاهد له- وانما جعلت هذة الشهادة ركنأ واحدأ مع تعدد المشهود به- -اما لان رسول الله (ص)مبلغ عن الله تعالى -فالشهادة له (ص)بالعبوديه والرساله من تمام شهادة أن لا اله الا الله -واما -لان هاتين الشهادتين أساس صحه الاعمال وقبولها اذ لاصحه لعمل -ولا قبول -الا بالاخلاص لله - تعالى - والمتابعه لرسوله صلى الله عليه وسلم فبالاخلاص لله تتحقق شهادة =ان لا اله الا الله -بالمتابعه لرسول الله تتحقق شهادة -أن محمدأ رسول الله -ومن ثمرات هذة الشهادة العظيمه ,, تحرير القلب والنفس من الرق للمخلوقين, ومن الاتباع لغير المرسلين - (2) وأما أقام الصلاة- فهو التعبد لله - تعالى - بفعلها على وجه الاستقامه - والتمام فى أوقاتها - وهيئاتها-ومن ثمراته - انشراح الصدر -وقرة العين - والنهى عن الفحشاءوالمنكر -(3)وأما أيتاء الزكاة - فهو التعبد لله -تعالى - ببذل القدر الواجب فى الاموال الزكويه المستحقه - ومن ثمراته - تطهير النفس -من الخلق الرذيل (البخل)وسد حاجه الاسلام والمسلمين -(4)وأما صوم رمضان -فهو التعبد لله -تعالى - با الامساك عن المفطرات فى نهار رمضان - ومن ثمراته - ترويض النفس على ترك المحبوبات - طلبأ لمرضاة الله عز وجل -(5)وأما حج البيت -فهو التعبد لله- تعالى - بقصد البيت الحرام -للقيام بشعائر الحج - ومن ثمراته - ترويض النفس على بذل المجهود المالى  والبدنى فى طاعه الله - تعالى - ولهذا كان الحج نوعأ من الجهاد فى سبيل الله -تعالى -وهذة الثمرات التى ذكرناها لهذة الاسس -وما لم نذكرة تجعل من الامه أمه اسلاميه طاهرة نقيه -تدين لله دين الحق - وتعامل الخلق بالعدل والصدق -لانه ما سواها من شرائع الاسلام يصلح بصلاح هذة الاسس -وتصلح أحوال الامه بصلاح أمر دينها -ويفوتها من صلاح أحوالها بقدر ما فاتها من صلاح أمور دينها - ومن أراد استبانه ذلك - فليقرأ قوله وتعالى -(ولو أن اهل القرى أمنو واتقو لفتحنا عليهم بركات من السماء والارض ولكن كذبوا فأخذناهم بما كانو يكسبون *أفأمن أهل القرى أن يأتيهم بأسنا بياتأ وهم نائمون *أو أمن أهل القرى أن يأتيهم بأسنا ضحى وهم يلعبون *أفأمنوا مكر الله فلا يأمن مكر الله الا القوم الخاسرون )-سورة الاعراف 96-99)--ولينظر فى تاريخ من سبق -فأن التاريخ عبرة لاولى الالباب وبصيرة لمن لم يحل دون قلبه حجاب - والله المستعان -تحياتى اسرة القطاوى 


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »
  • اسرة القطاوى | 2011-06-30
    اشهد ان لا اله الا الله وان محمدأ رسول الله -الحمد لله على نعمه الايمان والاسلام والتوحيد والعقيدة الاسلاميه يارب ارحم امواتنا واموات المسلمين الاحياء منهم والاموات رحمه ومغفرة لك ياحاج سيد

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق