]]>
خواطر :
قالوا الصبرُ علاج للآلام... فزادت صبرُ السنين للجراح آلاما...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

أنت صانع المستقبل

بواسطة: مدحت الزناري  |  بتاريخ: 2012-05-21 ، الوقت: 08:46:01
  • تقييم المقالة:

أنت تستطيع معي ومع الآخرين أن تصنع مستقبل هذا الوطن ..
لم يعد هناك كلام يقال أكثر مما قيل .. مستقبل أولادنا أمانة في رقبتك اعطها لمن هو جدير بها ولا تجعل أحدا كائنا من كان يستخف بعقلك وبإرادتك أو يخوفك بالدين أو بالدنيا أو يدعي علمه وخبرته.. نريد رئيسا يعمل معنا لا نعمل عنده وكأننا متاعا تتوارثه الحكام .. يستفيد من طاقات الشعب كلها ولا يدعي أنه ملهم لا نريد أن نسمع مرة أخرى (وفقا لتوجيهات السيد الرئيس) نريد رئيسا صفحته بيضاء لم يلوث يوما بدماء المصرين ولم يسرق أقواتهم .. رئيسا ينتمي للمستقبل ولا ينتمي لعصور الفساد الطويلة التي باعت مصر وأجرت الباقي منها مفروشا .. لا نريد طاعنا في السن ولا كذابا ولا آفاقا .. لا نريد رئيسا يدعي أنه حامل راية الإسلام ونحن سنسير من خلفه نريده يعطي المسلمين حقوقهم والمسيحيون كذلك .. لا نريده عنتريا أرعنا يخترع لنا المشكلات ولا نريده منبطحا منساقا وراء مصالح غربية أو أمريكية أو عربية ..بل تكون مصالح مصر والمصريين نصب عينيه .. وأيا ما كان الرئيس القادم سنقف له بالمرصاد ونراقبه حتى لا يحيد عن الحق ويفسد .. الطغاة لم يولدوا طغاة ولكن الشعوب صنعتهم .. فلن نجعل من رئيس قادم فرعونا جديدا .. تعالوا نتعاهد ألا نمجد الرئيس القادم ولا نكتب فيه الأغاني ونهتف بأسمه عندما يعبر الشوارع وفي الاحتفالات.. تعالوا نضرب بلسان من حديد على كل منافق يعيد اللعبة القديمة مع الرئيس الجديد فهؤلاء هم أعداء الوطن وصناع الطواغيت فلن نسكت عليهم أو نجاريهم ..
إخواني المصريين أعرف أنكم شربتم المر ألوانا وتحملتم الكثير والكثير لكنها لحظات حاسمة في مستقبلنا كونوا أحرارا واختاروا بعقولكم فإن لم تهديكم فبقلوبكم فإن لم ترشد فبذاكرتكم فإن نسيت فبأحلام أطفالكم .. مصر الحرة للجميع .. ونريده رئيسا للجميع
ونسأل الله أن يهدنا الصراط المستقيم .
واحتراما للصمت الانتخابي سأكتفي اليوم بقصيدة كتبت الشهر الماضي.

(سائرون على صراط)
_______________
وطنٌ يسيُرعلى الصراطِ

يمينُهُ الحُلمُ الذي

حَفْتْهُ نارُ.

يُسراهُ واحةُ فاسدينَ

تحُفُهم أشجارُ

الخَزَنَةُ المتأهبون بأولِه

لمعَ التنطّعُ في نصالِ سيوفِهمْ

يتهافتونَ على الوقوفِ برأسِه

وبوأدِ فجرٍ في غياهبِ أمسهِ

فالصبحُ كيدٌ

والمساءُ قِمارُ

العابرونَ تراقصوا

والقادرونَ تقاعسوا

والجاهلونَ تحسسوا

والأغبياءُ تحمسوا

والعالمونَ بيومِ فصلٍ

................ أُبلسوا

في أي ناحية يميلُ..

..........بأيِ جنبٍ يَسْقُطُ ؟..........

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مدحت الزناري


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق