]]>
خواطر :
شوهدت ذئاب على أطراف الوديان في فرائس تتحينُ ...مرت عليها البهائم وهي تتعجب... ردت الذئاب على البهائم ، لما العجبُ لولا الفرائسُ لما وُجدت الذئابُ...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . الحياة فصول .. جلوسنا لدقائق , لا يعني إحتوائها تماما هي دقائق نتأملها ..لا غير.   (طيف امرأه) . اختصار الكلام براعة لا يجيدها كل أحد، كما أن الإسهاب فيه فن لا يتقنه إلا القلة، والعبقري من يجمع بين الحُسنين   (محمد النائل) . 

من معجزات رسول الله المادية ....معجزاته المتعلقة بالطبيعة ...إستسقاء رسول الله

بواسطة: محمد محمد قياسه  |  بتاريخ: 2012-05-20 ، الوقت: 20:53:46
  • تقييم المقالة:

الطبيعة عبارة عن منظومة الكون التي لا يسيطر عليها إلا الخالق العظيم ولقد حاول الإنسان منذ بدء الخليقة أن يجعلها تستجيب لخدمته مع أن رب العزة قد سخرها منذ أوجد الإنسان علي الأرض لخدمته فكان عبث الإنسان في تجاربه ومحاولاته سببا في الكوارث الكونية التي حلت بالبشرية ..نعود الي موضوعنا وهو معجزات رسول الله المتعلقة بالطبيعة وإستجابتها لما يطلب بأمر من رب العزة ونذكر هنا إستسقاء الرسول حينما حل القحط بالمدينة ومنع المطر لمدة كبيرة فهلك الزرع والحافر ..كان رسول الله يخطب الجمعة فقام الناس ..فصاحوا ..فقالوا ..يا رسول الله ..قحط المطر واحمرت الشجر وهلكت البهائم ..فادع الله أن يسقينا ..فقال رسول الله ...اللهم اسقنا ...قالها ..مرتين ..فنشأت سحابة وأمطرت ونزل عن المنبر فصلي ...فلما انصرف ..لم تزل تمطر حتي الجمعة التي تليها ..فلما قام النبي يخطب ..صاحوا اليه ...تهدمت البيوت وانقطعت السبل فادع الله يحبسها عنا ...فتبسم رسول الله وقال اللهم حوالينا لا علينا ..فتكشطت عن المدينة فجعلت تمطر ما حولها ولا تمطر بالمدينة قطرة ....الحديث رواه البخاري ....وراوي الحديث أنس ابن مالك ...

وفي الحديث أن القحط أصاب الناس نتيجة عدم سقوط المطر مدة طويلة وجف كل شيء فتحول الشجر الي اللون الأحمر من الجفاف وهلكت البهائم وكان رسول الله يخطب الجمعة فقام الصحابة وطلبوا منه أن يدعو الله أن يسقط المطر فدعا رسول الله مرتين وما أن أتم الدعاء حتي هطل المطر وإستمر في الهطول حتي الجمعة التالية ومن كثرته هدم البيون وسد الطرق فقالوا لرسول الله في الجمعة التالية إدعو الله أن يقف المطر فتبسم رسول الله وقال اللهم حوالينا لا علينا ومعني الدعاء اللهم أسقط المطر حول المدينة لا عليها فكان المطر يسقط خارج المدينة أي حولها ولا تسقط قطرة عليها .....لقد إستجابت الطبيعة لدعاء رسول الله بأمر من خالقها رب العزة فكانت هذه الواقعة من معجزات رسول الله صل الله عليه وسلم التي رآها الصحابة .......المصدر كتابي المشار اليه في المقال الأول من سلسلة معجزات رسول الله المادية ...وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

 

 

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق