]]>
خواطر :
اسقيني كاس من رحيق ذكرى وجودك ... لا تتركيه يجف ،كلما جف الكأس ازداد الحنينُ...و لا يطفي شعلة الفؤاد سوى كأس الحنين...   (بلقسام حمدان العربي الإدريسي) . 

سر دموعي وآهاتي

بواسطة: الخيال الدافئ  |  بتاريخ: 2012-05-19 ، الوقت: 21:12:03
  • تقييم المقالة:

لو سالتم دموعي عني لقالت لكم مالا يمكن تصدقيه،....مللت هذا الوجه الكئيب المليئ بالتعاسة والتعذيب، أتراكم له منجدون أم أنكم عنه مسؤولون،....يخرج دموعا يومية بللت الماضي واغرقت الحاضر وقضت على المستقبل ،أتراكم ترون زمنا لهذا الوجه وهو بآلامه وأحزانه مخضوب ،....حاولت مرة مساعدته على وضع لمسات السعادة ،وجدت نفسي تبكي عليه قبل أن تبدا في إسعاده ،...أعذرونى إن قلت لكم لقد تماديتم في ظلمه ، اعذروني إن قلت لكم لقد نجحتم في تدميره وجعل الحياة كئيبة لديه قبل أن يبدأ في أي تجربة فيها


« المقالة السابقة ... المقالة التالية »

» إضافة تعليق :

لكي تتمكن من التعليق يجب عليك تسجيل الدخول
البريد الالكتروني
كلمة السر  
او يمكنك الدخول والتعليق عن طريق فيسبوك او تويتر
 انشر التعليق على حائطي في فيسبوك او على صفحتي بتويتر
علق مع فيسبوك       الدخول عن طريق تويتر
او يمكنك التعليق بإستخادم اسم مستعار
اسمك المستعار:
آضف تعليق